أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

غضب في المغرب بسبب دعم وادو لزطشي في انتخابات عضوية “الفيفا”

أثار إعلان الاعب الدولي والقائد السابق لمنتخب “أسود الأطلس” لكرة القدم، عبد السلام وادو، دعمه لترشح رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، خير الدين زطشي، لانتخابات عضوية المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي لكرة القدم “، موجة من ردود الفعل في المغرب. 

وعبر رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، خير الدين زطشي عن شكره لوادو لدعمه له، وأكد في تصريحات نقلتها وسائل إعلام جزائرية بأنه “لا يفهم سبب الحملة التي يتعرض لها”. 

وكان وادو، أعلن دعمه لترشح زطشي، لعضوية مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم ( فيفا) خلال الانتخابات المقررة بعد غد الجمعة بمدينة الرباط المغربية على هامش الجمعية الانتخابية للاتحاد الافريقي للعبة (كاف)، وهو ما ولد عاصفة من الانتقادات ضده في المغرب.

وينافس زطشي، المغربي فوزي لقجع، وهاني أبو ريدة، وجوستافو ندونج من غينيا الاستوائية على مقعدين في مجلس الفيفا عن المجموعة الناطقة باللغات العربية والإسبانية والبرتغالية في القارة الإفريقية.

وتجرى انتخابات عضوية مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم على هامش أشغال الجمعية العامة الانتخابية للكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم المقررة يوم 12 مارس 2021 بمدينة الرباط المغربية.

ونشر الدولي المغربي السابق عبدالسلام وادو، صورة رفقة خير الدين زطشي عبر حسابه بموقع تويتر، وأرفقها بعبارة: “الرجل المناسب في المكان المناسب. رجل بإمكانه دعم كرة القدم الإفريقية من خلال نزاهته وصدقه وتواضعه وقيم عمله، وقبل كل شيء معرفته بخبايا الكرة الإفريقية. دعمي الثابت للسيد زطشي”.

وفي شهر فبراير 2020، قال الاتحاد الجزائري لكرة القدم إن المدافع المغربي الدولي السابق عبدالسلام وادو التحق بالطاقم الفني للخضر.

وأبدى رئيس الاتحاد المغربي فوزي لقجع وقتها غضبه من المدير الرياضي للمنتخب المغربي “روبيرت أوشين”، بسبب عدم رده على طلب عبد السلام وادو، بالانضمام إلى الجهاز الفني للمنتخب المغربي.

وفي شهر أكتوبر  2020، ذكر بيان للاتحاد الجزائري أن الدولي المغربي التحق بمعسكر الخضر التحضيري في النمسا.

وعبر لاعبون مغاربة سابقون عن غضبهم واستغرابهم من خرجة زميلهم السابق في منتخب أسود الأطلس عبد السلام وادو.

وقال مصطفى حجي، في تصريح لموقع “هسبريس” المغربي إنه لم يستوعب موقف عبد السلام وادو وخرجاته عبر منصات التواصل الاجتماعي، مؤكدا أن فوزي لقجع رئيس الاتحاد المغربي يستحق الدعم بالنظر للإنجازات التي حققها محليا وقاريا.

ورد نور الدين النيبت، عميد أسود الأطلس السابق، على تصريحات الدولي المغربي السابق عبد السلام وادو قائلا: “لا يسعني إلا أن أعبر عن حجم صدمتي مما يكتبه وادو، لقد كان زميلا داخل المنتخب، وهو يتذكر جيدا المعاملة الطيبة التي حظي بها خلال السنوات الطويلة التي حمل فيها قميص أسود الأطلس”.

وأضاف النيبت في تصريحاته، أنه: “من حق وادو أن يدعم من يريد لكن من المخزي أن تدعم منافس ابن بلدك”.

وأكد أن “هذا ليس موقفي بل موقف كل زملائنا بالمنتخب مثل رشيد الداودي وحسن ناضر وفتاح العلوي وبدر قادوري ولحسن أبرامي وميري كريمو وغيرهم”.

اضف رد