panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

فيديو..15 قتيلا وجرحى في هجوم دموي داخل مركز تسوق في ميونخ الالمانية

ميونخ – قالت الشرطة الألمانية إن مسلحين أطلقوا النار عشوائيا في مركز للتسوق في مدينة ميونيخ جنوب البلاد الجمعة مما أسفر عن مقتل وإصابة عدد من الأشخاص. وقالت إنها تعتقد بمشاركة أكثر من شخص في إطلاق النار ولم يعتقل أي منهم بعد.

وتقوم السلطات حاليا بإجلاء الناس من مركز تسوق أولمبيا لكن لا يزال الكثيرين يختبئون في الداخل.وقال متحدث باسم الشرطة الألمانية إن الوضع ما يزال ملتبسا بشدة في موقع الحادث.

وبحسب المعلومات الأولية التي أعلنتها الشرطة الألمانية، فإن الاعتداء أسفر عن سقوط قتيل وعدد كبير من الجرحى، حالة البعض منهم حرجة، ما يرجح ارتفاع حصيلة القتلى. فيما أشارت وسائل الإعلام المحلية إلى أن “جاني أو جانية” قد نفذا الاعتداء، وحالة ذعر تسود في المنطقة.

وذكرت محطة إن.تي.في أن القوات الخاصة التابعة للشرطة الألمانية وصلت للموقع.

ولم يتضح على الفور من هم منفذو الهجوم الذي وقع الجمعة بعد أسبوع من إصابة عدد من ركاب قطار ألماني في هجوم نفذه طالب لجوء يبلغ من العمر 17 عاما بفأس وهو هجوم أعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عنه. وأطلقت الشرطة النار على المراهق بعد أن أصاب أربعة أشخاص من هونج كونج على متن القطار وامرأة من سكان المنطقة أثناء هروبه.

لكن صحيفة “زود ديتشه. دي إي” الألمانية أعلنت في موقعها الالكتروني أن الطلقات النارية التي سمعت الجمعة بمركز أوليمبيا التجاري في مدينة ميونيخ جنوب ألمانيا أسفرت عن مقتل عدد كبير من الأشخاص.

وقالت البوابة الالكترونية للصحيفة أيضا إن الشرطة أكدت هذا الأمر.

كما ذكرت صحيفة ميونشر آبنتزايتونج الألمانية أن 15 شخصا على الأقل قتلوا في الهجوم.

وقالت الشرطة الألمانية أن بداية إطلاق النار في ميونيخ كانت بأحد مطاعم الوجبات السريعة داخل مركز أوليمبيا التجاري .

وقال توماس باومان المتحدث باسم قيادة الشرطة في ميونيخ اليوم الجمعة إن إطلاق النار بدأ في الخامسة واثنتين وخمسين دقيقة مساء الجمعة.

أضاف باومان أن الوضع غير واضح تماما في موقع الحادث، مشيرا إلى أنه من غير المعلوم ما إذا كان المهاجم شخصا واحدا أو عدة أشخاص.

وكان وزير العدل الألماني هيكو ماس قد قال الجمعة لصحيفة بيلد الألمانية “ليس هناك سبب للذعر لكن من الواضح أن ألمانيا لا تزال هدفا محتملا”.

وتأتي الحادثة بعد أسبوع تقريباً من قيام شخص مسلح بمهاجمة أكثر من 20 شخصاً مستخدماً بلطة (فأساً صغيرة) داخل قطار، جنوب ألمانيا.

وتمكنت الشرطة من قتل منفذ الهجوم، فيما تعرض أربعة أشخاص لإصابات بليغة، حالة واحد منهم حرجة. كما أُوقفت خدمة القطارات في منطقة الحادث.

وتبنى تنظيم “داعش ” الارهابي الهجوم معلناً أن المنفذ هو أحد عناصره.

اضف رد