panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

قريبا..المخلوع زين العابدين يعود إلى أحضان التونسيين

تناولت صحف تونسية خبر يشير إلى عودة الرئيس التونسي الأسبق زين العابدين بن على، وأن ملف عودته إلى تونس مطروح بقوة، وأن هذه العودة من المرجح جدا أن تحدث خلال الفترة ما بين شهري يناير وسبتمبر 2017.

وذكرت الصحيفة، أن عدة اطراف تتدخل لإيجاد صيغة لتسوية الملفات العالقة وإزالة عقبات عودة بن على إلى تونس لا سيما وأنه واصل التزامه الذي قطعه مع السلطات السعودية بالابتعاد عن أي نشاط سياسي أو ظهور إعلامي طيلة نحو 6 أعوام من الإقامة على أراضيها كما أنه تقدم في العمر ولم يعد له أي اهتمام يذكر حسب مقربين منه سوى بأفراد عائلته.

وأشارت إلى أن الرئيس التونسي الأسبق يعكف على تسوية بعض المسائل التي تخصه ومنها تسوية املاك ابنه المصادرة بالإضافة إلى أنه يعكف على تسوية ملف حصوله على مقابل التقاعد عن الوظائف التي تقلدها في الدولة وعلى رأسها رئاسة الجمهورية وقد كلف محاميه في تونس بتسوية مختلف هذه الملفات.

فر الرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي في ذروة “ثورة الياسمين” التي اندلعت في بلاده إلى السعودية في كانون الثاني/ يناير 2011. وتتسرب معلومات قليلة حول حياته في منفاه. وكان محاميه قد أعلن أن بن علي “لا يرغب في تقديم أي تفاصيل حول حياته في جدة”.

ويقيم الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي في جدة بالسعودية بعيدا عن الأضواء منذ الإطاحة به قبل خمس سنوات في الرابع عشر من كانون الثاني/يناير 2011، بعد أن حكم تونس بقبضة من حديد طيلة 23 عاما.

في الرابع عشر من كانون الثاني/يناير 2011، وبعد شهر من المظاهرات المعارضة له والتي قمعت بقوة، غادر بن علي إلى جدة برفقة زوجته ليلى الطرابلسي وابنتهما حليمة وابنهما محمد زين العابدين، تاركا السلطة.

ومنذ انتقاله إلى السعودية، نادرا ما تتسرب معلومات عن الرئيس التونسي المخلوع. ويكتفي محام له لبناني بإصدار بيانات صحفية للرد على تقارير تتناوله، في حين أن لا معلومات على الإطلاق حول طريقة عيشه والموارد التي يستفيد منها لتغطية نفقاته.

اضف رد