panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

كورونا وافتتاح برلمان.. الملك المفدى سيوجه خطاب الافتتاح من القصر الملكي العامر

الرباط – أعلن بيان وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة  أن الملك المفدى حفظه الله سيوجه خطاب الافتتاح من القصر الملكي بالعاصمة الرباط.

وقال البيان إنه سيتم نقل الخطاب مباشرة داخل قبة البرلمان، ويبث على أثير الإذاعة وشاشة التلفزة، ابتداء من الساعة الرابعة من زوال يوم الجمعة.

ولفت البيان إلى أن الإجراء يأتي في إطار التدابير الاحترازية التي أقرتها السلطات، بتوجيهات ملكية سامية، للحد من انتشار الوباء.

ووفق المصدر نفسه، أعطى الملك المفدى  صاحب الجلال محمد السادس حفظه الله “توجيهاته السامية، قصد ضمان سلامة البرلمانيين، لاسيما من خلال الإلتزام بجميع التدابير الوقائية المعتمدة”.

خطاب الملك المفدى من القصر الملكي العامر بالعاصمة، وحضور محدود، من المنتظر أن يفتتح برلمان بغرفتيه، الجمعة، دورته الخريفية لآخر سنة تشريعية قبل الانتخابات المُزمع تنظيمها العام المُقبل.

بروتوكول يعتبر سابقة من نوعها فرضتها الظروف الوبائية بالمملكة، حيث لن يحضر العاهل المغربي، الملك محمد السادس، افتتاح أعمال البرلمان.

وسيكتفي الملك المفدى حفظه الله بإلقاء خطاب عن بُعد، يُبث داخل قاعة البرلمان، وعبر أثير الإذاعة والتلفزيون، فيما سيقتصر الحُضور داخل القبة التشريعية على تمثيلية مُصغرة للنواب والحكومة.

والجمعة المُقبلة، يفتتح البرلمان بغرفتيه، دورته الخريفية لآخر عام تشريعي قبل الانتخابات المُزمع تنظيمها العام المُقبل، وذلك وفقاً للمقتضيات التي ينص عليها الدستور.

إلا أن الافتتاح هذه المرة يأتي في ظرف استثنائي بسبب استمرار تفشي فيروس كورونا بالمملكة، ما تطلب تغييرا شكلياً في ظروف عقده.

وفي العادة، يعقد البرلمان جلساته أثناء دورتين في السنة، ويرأس الملك افتتاح الدورة الأولى التي تبدأ أعمالها الجمعة الثانية من أكتوبر/ تشرين الأول.

فيما تُفتتح الدورة الثانية يوم الجمعة الثانية من شهر أبريل/نيسان، بحسب الدستور المغربي الذي يُشدد على أن الافتتاح يكون في جلسة مُشتركة بين غُرفتي المجلس، يستمع فيها أعضاء البرلمان والحكومة إلى خطاب ملكي بالمناسبة.

في السياق ذاته، قال بيان مُشترك لرئيسي مجلس النواب والمستشارين، أن حضور الجلسة الافتتاحية سيقتصر على أعضاء مكتب المجلسين ورؤساء الفرق واللجان النيابية.

كما تقرر، ضمن اجتماع مكتب مجلس النواب وندوة الرؤساء، حضور تمثيلية من الحكومة التي يرتقب أن تقتصر على رئيس الوزراء والوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان.

 

بيان مُشترك لرئيسي مجلس النواب والمستشارين، أن حضور الجلسة الافتتاحية سيقتصر على أعضاء مكتب المجلسين ورؤساء الفرق واللجان النيابية: اضغط على الرابط أسفله للإطلاع على البيان

بلاغ افتتاح دورة أكتوبر 2020

اضف رد