panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

المريزق : العثماني نسِيَ علمه النفسي وتحول إلى حْلايْقي في “مجمع إستقلالي” وسَقط في أقصى درجة احتقار عمه

 اعتبر المصطفى المريزق، عضو المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة، أن سعد الدين العثماني، رئيس المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، تحول  خلال الندوة التي نظمها حزب الاستقلال يوم الأربعاء 30 نونبر الجاري، من طبيب نفساني إلى “حلايْقي”  يسخر من عمه في الدوارْ.

وقال القيادي البامي المثير للجدل، في تدوينة على موقع التواصل الاجتماعي فايس بوك، إن: “سعد الدين العثماني تحول في “مجمع استقلالي” إلى حلايقي يروي النكت أمام “معشر الاستقلال” وهو يروي لهم قصة بني عمو الذي كان يدرس في الاتحاد السوفياتي الشيوعي، حينما روى قصة الطالب الذي عاد يبشر بالثورة في الدوار واعتبره اباه أحمق لانه رجع بعد غيبة علمية، يخلط بين الثور والثورة.. ليضحك الحضور وينسيهم “البلوكاج السياسي”.

وذكر المصطفى المريزق، أن رئيس “برلمان المصباح”: “سقطَ من حيث لا يشعر في أقصى درجة احتقار عمه الذي لم يتح له النظام التعليمي لمغرب ما بعد الاسقلال الذهاب الى المدرسة ليفرق بين الثور والثورة”.

واعتبر عضو المكتب السياسي لـ”البام”، أن سعد الدين العثماني: “نسي علمه النفسي ليتحول إلى “مرابو” مهمته شيوعية الضحك على الاميين من كل الأصناف”، مضيفاً: “وداعا علم النفس واهلا بالشعودة والتهريج في زمن الزحف على ما تبقى من المدرسة..”.

وتأتي تدوينة المصطفى المريزق، رداً على إتهامات التي وجهها رئيس المجلس الوطني للبيجيدي، لحزب الأصالة والمعاصرة، بمعاسكة الديمقراطية ومحاربة الإسلاميين، وسرده لنكتة قال فيها: ”في السبعينيات سافر شخص من قريته إلى الاتحاد السوفياتي سابقا من أجل الدراسة، وعندما عاد إلى قريته، كان يردد على مسامع أبيه: الثورة قادمة، الثورة قادمة…وعندما سأل الناس والد ذلك الشاب: ما الذي تعلمه ابنك في الاتحاد السوفياتي، قال لهم: ولدي حماق كيقول للبقرة الثورة”.

اضف رد