أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

ماليزيا توفر “ملجأ مؤقتا” مسلمي الروهينغا الفارين من الاضطهاد والقتل في ميانمار

قال قائد خفر السواحل الماليزي، الجمعة، أن قواته لن تعترض طريق مسلمي الروهينغا الفارين من الاضطهاد في ميانمار، معلنا عزم بلاده توفير ملجأ مؤقت لهم.

ويعاني مسلمو الروهينغا اضطهاداً دفع أكثر من 160 ألفاً إلى النزوح لبنغلاديش المجاورة.

وتوقع ذو الكفل أبوبكر أن تستقبل بلاده موجات نزوح من مسلمي الروهينغا عبر بحر أندمان، الذي تطل عليه مايانمار من الشمال وماليزيا من الجنوب.

وقال أبوبكر لوكالة “رويترز”: “يفترض بنا أن نزودهم بالاحتياجات الأساسية لمتابعة رحلتهم ونبعدهم . لكن في نهاية الأمر ولأسباب إنسانية لن نكون قادرين على فعل ذلك”.

وأشار إلى أن ماليزيا ستستقبل الوافدين الجدد في مراكز الإيواء المخصصة للأجانب الذين لا يحملون وثائق ثبوتية. وتعامل ماليزيا من يلجأ إلى أراضيها على أنه مهاجر غير شرعي.

لكن رحلة لجوء مسلمي الروهينغا ستكون محفوفة بالمخاطر في الأشهر المقبلة بسبب العواصف الموسمية.

ويوجد في ماليزيا حوالي 59 ألف لاجئ من الروهينغا مسجلين على قوائم الأمم المتحدة، لكن أعداد اللاجئين غير الشرعيين تقدر بضعف ذلك.

وكانت الأمم المتحدة توقعت وصول عدد لاجئي الروهينغا باتجاه بنغلاديش إلى 300 ألف، منذ اندلاع دوامة العنف الأخيرة في نهاية أغسطس.

وأعلنت تايلاند أيضا استعدادها لاستضافة الفارين من العنف في ميانمار.

ويوجد في ماليزيا حوالي 59 ألف لاجئ من الروهينجا مسجلين على قوائم مفوضية الأمم المتحدة العليا لشؤون اللاجئين لكن أعداد اللاجئين غير الشرعيين تقدر بضعف ذلك.

وفي عام 2015 اكتشفت مقابر جماعية في مخيمات في منطقة الأدغال على الحدود بين تايلاند وماليزيا يعتقد أن غالبية الضحايا الذين تضمهم هم من الروهينجا الذين استغلهم تجار البشر.

 

اضف رد