أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

مشاركة دولية بإخماد حرائق إسرائيل.. لإسرائيل طائرات تشعل حرائق في العالم ولا تجد من يخمد حرائقها ؟!

تتوفر دولة إسرائيل على اسطور مقاتلات حربية جد متطور وحديث ، وتستطيع  أن تشعل حرائق  في العالم بأسره  ولكن لا تجد من يخمد نرانها ، سبحان الله..

القدس المحتلة – أجلت السلطات الاسرائيلية مئات السكان من مدينة حيفا، في حين تداعت ست دول للمساعدة في إخماد النيران. بعد استمرار الحرائق الهائلة التي تشهدها إسرائيل منذ ثلاثة أيام بالزحف نحو مزيد من الشوارع والأحياء موقعة العديد من الخسائر. وأعلنت وزارة الطوارئ الروسية اليوم الخميس، إرسالها طائرتين برمائيتين، من طراز (بي-200) إلى إسرائيل للمشاركة في إخماد الحرائق المندلعة هناك. فيما اعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، بأن هناك أدلة على أن بعض الحرائق التي وقعت في إسرائيل متعمدة، في وقت استدعى الجيش الإسرائيلي، المئات من أفراد قواته، للمساعدة على إخماد الحرائق وخاصة في مدينة حيفا شمالي البلاد.

أجلت السلطات الاسرائيلية مئات السكان من مدينة حيفا، في حين تداعت ست دول للمساعدة في إخماد النيران. بعد استمرار الحرائق الهائلة التي تشهدها إسرائيل منذ ثلاثة أيام بالزحف نحو مزيد من الشوارع والأحياء موقعة العديد من الخسائر.

من جهتها أعلنت الشرطة الإسرائيلية اليوم الخميس، إجلاء مئات المواطنين من بيوتهم بمدينة حيفا في شمال البلاد بسبب حرائق اندلعت في عدد من الأحياء.

ونقلت وكالة (الصحافة الفرنسية) عن الناطق باسم الشرطة الإسرائيلية قوله “إن الحرائق وصلت لنحو ثمانية إلى عشرة شوارع في حيفا، ولم يبلّغ عن وقوع إصابات”.

وأضاف “يجري العمل والتنسيق مع الطائرات والشرطة ورجال الإطفاء الذين يعملون على مساعدة الناس بالسرعة الممكنة”.

وأعلنت بلدية حيفا إجلاء نحو 50 ألف شخص من بيوتهم في المدينة، خشية وصول حرائق الأحراج المجاورة إلى المدينة.

وقالت المتحدثة باسم بلدية حيفا أليس دورون في تصريح لوكالة (الصحافة الفرنسية) “تم إجلاء نحو 50 ألف شخص من منازلهم وأماكن عملهم”.

في الغضون، رحب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بعرض القيادة التركية إرسال طائرتي إطفاء كبيرتين للمساهمة في جهود إخماد الحرائق المشتعلة بإسرائيل منذ ثلاثة أيام.

وانضمت تركيا إلى روسيا واليونان وقبرص وإيطاليا وكرواتيا التي أرسلت طائرات إطفاء يتوقع وصولها في أوقات لاحقة من اليوم لمباشرة عملية إخماد الحرائق المنتشرة التي لم تعد اسرائيل بدفاعها المدني قادرة على تطويقها.

وقال مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي إن ست دول أرسلت طائرات للمساعدة في إخماد الحرائق.

وأضاف المكتب في تصريح مكتوب “أن الدول التي أرسلت طائرات إطفاء هي اليونان وإيطاليا وكرواتيا وروسيا وقبرص وتركيا”، وفق ما نقلت وكالة (الأناضول).

روسيا و5 دول تهب لمساعدة إسرائيل في إخماد الحرائق
أعلنت وزارة الطوارئ الروسية اليوم الخميس، إرسالها طائرتين برمائيتين، من طراز (بي-200) إلى إسرائيل للمشاركة في إخماد الحرائق المندلعة هناك. فيما

وجاء في بيان صدر عن المكتب الصحفي للوزارة “تطبيقا لإيعاز رئيس روسيا الاتحادية، وطبقا لطلب الجانب الإسرائيلي، ترسل وزارة الطوارئ الروسية إلى إسرائيل طائرتين برمائيتين (بي – 200)، ومجموعة عملياتية لإخماد الحرائق الطبيعية”.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد وعد عبر مكالمة هاتفية أجراها مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في وقت سابق من الخميس، بتقديم مساعدة عاجلة لإخماد حرائق الغابات بإسرائيل، وتعهد بناء على طلب الجانب الإسرائيلي بإيعاز وزارة الطوارئ الروسية إرسال المساعدات فورا إلى المناطق المنكوبة بما في ذلك المعدات والطائرات.

وتلبية للطلب الإسرائيلي أعلنت اليونان وإيطاليا وكرواتيا وقبرص وتركيا عن تقديمها المساعدة للدولة العبرية في مجال إطفاء الحرائق.

وتواجه إسرائيل حرائق ضخمة اندلعت صباح امس الأربعاء، في المناطق الحرشية غرب القدس وبالقرب من بلدة أبو غوش وأتت على العديد من المنازل باتجاه طريق تل أبيب – القدس.

وأفادت وكالة (معا) للأنباء بأن الحرائق وصلت إلى منطقة باب الواد واللطرون، حيث يكافحها رجال الإطفاء الإسرائيليون في محاولة منهم لوقفها، رغم الرياح التي تعرقل عملهم.

نتنياهو: بعض حرائق إسرائيل متعمدة
اعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، بأن هناك أدلة على أن بعض الحرائق التي وقعت في إسرائيل متعمدة، في وقت استدعى الجيش الإسرائيلي، المئات من أفراد قواته، للمساعدة على إخماد الحرائق وخاصة في مدينة حيفا شمالي البلاد.

وقال نتنياهو خلال زيارة إلى مركز قيادة الإطفاء في وسط البلاد، اليوم الخميس، “إن هناك بعض الأدلة عن وجود حرائق متعمدة”، دون إعطاء مزيد من التفاصيل، حسب ما نقله موقع (تايمز أوف إسرائيل) الإخباري.

واضاف نتنياهو، “هدفنا الأول هو حماية الأرواح، وأنا أطلب من السكان تنفيذ ما تطلبه السلطات منهم وهدفي الثاني هو إخماد الحرائق”.

من جانبها أعلنت المتحدثة بلسان الشرطة الإسرائيلية، لوبا السمري، “إن الحرائق توسعت بعد ظهر اليوم الخميس، إلى غابة في منطقة مجدّو في الشمال”.

وكان الجيش الإسرائيلي، قد استدعى المئات من أفراد قواته، للمساعدة على إخماد الحرائق وخاصة في مدينة حيفا شمالي البلاد.

وقال المتحدث رسمي للجيش، أفيخاي أدرعي، في تصريح صحفي، ” في ضوء الحرائق المشتعلة في مدينة حيفا، فقد تم استدعاء كتيبتين من قيادة الجبهة الداخلية، بالإضافة إلى جنود احتياط لأغراض تنفيذ مهام مساندة مدنية”.

كما طلبت الشرطة الإسرائيلية من سكان 10 أحياء في مدينة حيفا إخلاء منازلهم، والتوجه إلى ملعب قريب لكرة القدم، بعد انتشار الحرائق في أنحاء مختلفة من المدينة، اليوم الخميس.

يذكر ان اسرائيل طلبت المساعدة من تركيا واليونان وقبرص وإيطاليا لتقديم المساعدة في اخماد الحرائق التي اندلعت صباح يوم امس الأربعاء، في مناطق الاحراش غرب القدس وأتت على العديد من المنازل باتجاه طريق تل أبيب – القدس، حيث تضررت العشرات من المنازل أو دمرت جراء الحرائق لكن لم ترد بلاغات عن وفيات أو جروح خطيرة.

وساهم نقص الأمطار وجفاف الهواء وهبوب رياح شرقية قوية في انتشار حرائق الغابات في مناطق عدة في إسرائيل، وقالت الأرصاد المحلية في اسرائيل إنه يبدو أن الظروف شديدة الجفاف والرياح القوية ستستمر لعدة أيام مع قلة فرص سقوط أمطار.

 

اضف رد