panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

مصر تحسم الجدل حول صيام شهر رمضان..الصيام قائم على غير المصابين بكورونا

حسم  جمعة الجدال حول صلاة التراويح طيلة شهر رمضان، ومسألة الصيام ، بقوله : “إن فريضة الصيام قائمة على غير المصابين بكورونا، وأصحاب الأعذار المرضية الذين يوصيهم الأطباء بالإفطار.

القاهرة – وزارة الأوقاف المصرية تحسم الجدل نهائيا حول صيام شهر رمضان المبارك: أعلن وزير الأوقاف محمد مختار جمعة، اليوم الاثنين، أن فرضية الصيام قائمة على غير المصابين بفيروس كورونا المستجد وأصحاب الأعذار.

وقال جمعة بناء على الاتصال الذي أجراه مع وزيرة الصحة الدكتورة هالة زايد والتي أكدت خلاله أنه لا تأثير لفيروس كورونا على الصيام لغير المصابين وأصحاب الأعذار المرضية “عافاهم الله جميعا”، وأن الصيام لا أثر له على الإطلاق في انتشار فيروس كورونا، ولا مشكلة في صيام الأصحاء، إنما يكون الإفطار للمصابين بالفيروس وأصحاب الأعذار المرضية الذين يوصيهم الأطباء بالإفطار .

وأضاف وزير الأوقاف “أهم شيء في مواجهة انتشار فيروس كورونا هو عملية التباعد الاجتماعي، واتخاذ الإجراءات الوقائية من التطهير والتعقيم وسائر تعليمات وزارة الصحة في ذلك، والالتزام الكامل بإجراءات الجهات المختصة فيمن ينطبق عليهم العزل الذاتي أو الحجر الصحي”. 

وتابع “أن من يفطرون من المرضى وأصحاب الأعذار قسمان: قسم عذره طارئ مؤقت وهذا عليه القضاء حال شفائه، وقسم مرضه مزمن وهذا عليه الفدية”.

وبخصوص صلاة التراويح طيلة شهر رمضان 

أشارت الوزارة في بيان لها إلى أن ما ينطبق على صلاة التراويح هو ما يسري على صلاة الجماعة، التي أكدنا أن عودتها مبنية على زوال علة تعليقها، وأنه لا مجال لصلاة الجمع والجماعات أو التراويح بالمساجد ما لم تزل علة غلق المساجد وتعليق الجمع والجماعات بها، وهي كون التجمعات بصفة عامة سببا في نقل عدوى فيروس كورونا.

وتابعت الوزارة أن عودة فتح المساجد مرتبطة بعدم تسجيل أي حالات إصابة جديدة بكورونا في مصر، وتأكيد وزارة الصحة أن التجمعات العامة لم تعد تشكل خطرا على حياة الناس لانتهاء انتشار عملية الفيروس.

اضف رد