panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

معدل الوفيات والإصابات بسبب كورونا فى المغرب مستقر وتسجيل 34 وفاة

أعلنت وزارة الصحة السبت تسجيل 2369 حالة مصابة جديدة ليصل إجمالي الإصابات في البلاد 430 ألفا و562حالة. في المقابل رُصدت 4175 حالة تعافٍ جديدة، ليصل عدد المتعافين إلى 396 ألفا و95 حالة

فيما سجلت الحالات النشطة حتى مساء اليوم 27 آلاف و263 حالة معظمها في وضع صحي مستقر. فيما بلغ عدد الوفيات 7 آلاف و204 حالة، بإضافة 34 حالة وفاة جديدة، في الوقت الذي أجرت الصحة المغربية 10 ألفا فحصاً مخبرياً جديدا خلال 24 ساعة.

 في الووفق نفس المعطيات فإن عدد الحالات المستبعدة، بعد الحصول على نتائج سلبية تهم التحاليل المختبرية، قد بلغ 3.953.859 منذ بداية انتشار الفيروس على المستوى الوطني؛ في 2 مارس الماضي.

و جاء ترتيب الإصابات المسجلة في الـ 24 ساعة الأخير على جهات المملكة الـ 12 كالتالي”

1 – جهة الدار البيضاء سطات  934 إصابة

2 – جهة طنجة تطوان الحسيمة  390 إصابة

3 – جهة الرباط سلا القنيطرة  273 إصابة

4 – جهة سوس ماسة 201 إصابة

5 – جهة مراكش أسفي  185 إصابة

6 – جهة الشرق  142 إصابة

7 – جهة العيون الساقية الحمراء 73 إصابة

8 – جهة فاس مكناس  73 إصابة

9 – جهة درعة تافيلالت 53 إصابة

10 – جهة بني ملال خنيفرة  25 إصابة

11 – جهة كلميم واد نون  19 إصابة

12 – جهة الداخلة واد الذهب إصابة واحدة

أما الوفيات جاءت هي ايضاً على الشكل التالي: 18 وفاة بجهة الدار البيضاء-سطات، 6 وفيات بجهة الرباط-سلا-القنيطرة، 3 وفيات  بجهة مراكش آسفي، وسجلت فاة واحدة في أربع جهات وهي : طنجة-تطوان-الحسيمة وفاس مكناس،  جهات سوس ماسة والشرق ودرعة-تافيلالت.

ووصل مؤشر الإصابة التراكمي بالمغرب 1185,6 إصابة لكل مائة ألف نسمة، بمؤشر إصابة يبلغ 6,5 لكل مائة ألف نسمة خلال الـ24 ساعة المنصرمة، مع استثناء 12 ألف و481 حالة من كونها مصابة بالمرض، ليرتفع إجمالي الحالات المستبعدة إلى ثلاثة ملايين و953 ألف و859 حالة.

فيما بلغ عدد الحالات الخطيرة أو الحرجة الجديدة بأقسام الإنعاش والعناية المركزة المسجلة خلال الـ24 ساعة الأخيرة، 126 حالة، ليصل العدد الإجمالي لهذه الحالات إلى 1232 حالة، 113 منها تحت التنفس الاصطناعي الاختراقي، و720 تحت التنفس الاصطناعي غير الاختراقي.

 

 

اضف رد