أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

معظم الحالات المسجلة اليوم في جهة الدارالبيضاء (1809) حالة والرباط (475)حالة

شهد اليوم السبت تسجيل أكثر من 1800 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد في مدينة الدارالبيضاء، ليتجاوز إجمالي المصابين في البلاد 170 الف و911 حالة، كما تجاوز عدد الوفيات 2878، بينما يواصل الفيروس انتشاره بجهة الدارالبيضاء والرباط.

وفي ما يأتي أبرز تطورات وأخبار هذه الجائحة عبر جهات المملكة خلال الـ24 ساعة الأخيرة، سجلت جهة  الدارالبيضاء-سطات (1809)، تاليها جهة الرباط-سلا-القنيطرة (475)، والشرق (358)، وسوس-ماسة (265)، وطنجة-تطوان-الحسيمة (261)، وبني ملال-خنيفرة (189).

كما تم تسجيل 178 حالة بجهة مراكش آسفي، و77 بجهة درعة-تافيلالت، و62 بجهة فاس-مكناس، إلى جانب تسجيل 43 حالة بجهة كلميم-واد نون، و41 بجهة العيون-الساقية الحمراء، و5 حالات بجهة الداخلة-وادي الذهب.

وبخصوص حالات الوفاة، فقد أشارت نشرة الوزارة إلى أنه تم تسجيل 30 حالة بجهة الدار البيضاء-سطات، و6 حالات بكل من جهة الرباط-سلا-القنيطرة وجهة الشرق، و5 حالات بجهة بني ملال-خنيفرة، و4 حالات بكل من جهة طنجة-تطوان-الحسيمة وجهة فاس-مكناس، وحالتان بكل من جهة سوس-ماسة وجهة مراكش-آسفي، وحالة وفاة واحدة بجهة درعة-تافيلالت.

في الدار البيضاء، تم اتخاذ إجراءات صارمة لمنع الناس من مغادرة المدينة. يقول كريم الإدراني، قائد منطقة الفداء، إن الشرطة في الحظر تركز على سيارات الأجرة والحافلات والشاحنات وسيارات الإسعاف الخاصة، والمركبات التي يستخدمها أولئك الذين يحاولون التسلل خارج المدينة.

في العاصمة الرباط تنتشر الشرطة عند المداخل والمخارج – رغم أن المدينة ليست مغلقة.

مع ذلك، يُطلب من ركاب المركبات التي تغامر بالدخول إلى المدينة إظهار إثبات الإقامة، أو تقديم تصريح في حالة السفر من مكان آخر، وخاصة المدن المغلقة، أو المخاطرة بغرامات.

من جانبه، قال مدير علم الأوبئة بوزارة الصحة، محمد ليوبي، خلال ندوة عبر الإنترنت إنه يتوقع أن يتفاقم الوضع خلال فصل الشتاء مع تداخل موسم الإنفلونزا مع جائحة كوفيد-19.

وأضاف ليوبي “من المتوقع أن يصل العديد من المستشفيات ومواقع الاختبار لفيروس كورونا إلى طاقتها الاستيعابية.. سيؤثر الوضع أيضا على قدرة السلطات الصحية على إجراء تحقيقات الحالة وضمان متابعة الاتصال ورصد المرضى المعالجين في المنزل”.

 

 

 

 

اضف رد