أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

مغربيات بحقول الفراولة..إسبانيا تتعهد بمساعدتهن على خلق مقاولات بعد العودة إلى المغرب

الرباط –  أكد محمد أمكراز وزير الشغل والإدماج المهني، بعد لقاء السفير الإسباني بالمغرب، “ريكاردو دياز أوشليتنر” أن المغرب سيطور تجربة العاملات المغربيات في  حقول جني الفراولة (التوت) في إسبانيا.

جاء ذلك خلال اجتماع بين الجانب المغربي والاسباني، اللذان ثمنا علاقة الشراكة خلال مباحثات، مؤكدين عزمهما على تطوير تجربة العاملات المغربيات بحقول الفراولة بإسبانيا، والرفع من عددهن وتحسين ظروف عملهن.

وأكد الطرفان أنه سيتم العمل على اكتساب هؤلاء العاملات مهارات إضافية، من خلال تكوينات قصيرة الأمد لمساعدتهن على خلق مقاولات خاصة بعد عودتهن للمغرب.

من جانبه، أوضح السفير الإسباني بالرباط، استعداد حكومة بلاده لتعزيز علاقات التعاون والشراكة مع المغرب، مشيرا أن تطوير هذه العلاقات وتنويعها مع المغرب يعتبران أولوية كبيرة لدى الحكومة الإسبانية.

وكانت قضية العاملات الزراعيات المغربيات في حقول الفراولة الإسبانية قد خلقت جدلا واسعا في السنة الماضية، بعد أن اتهمت العشرات منهن مشغليهم بالتحرش بهم واستغلالهن جنسيا.

ووصلت قضيتهم إلى البرلمان، حيث اقترح مجموعة من البرلمانيين إنشاء لجنة لتقصي الحقائق حول الموضوع، لكن هذا لم يحدث.

وتشترط الجهات المُشغلة في إسبانيا أن تكون العاملة المغربية فلاحة لديها تجربة مهنية في جني الفواكه الحمراء، ولديها القدرة البدنية على ممارسة هذا العمل، كما يتعين أن تكون متزوجة ولديها أطفال، وذلك حتى يتم التأكد من عودتها إلى بلادها بعد انصرام موسم الجني.

وتسافر العاملات المغربيات إلى إسبانيا في مجموعات متفرقة، بداية من فبراير/شباط حتى يوليو/تموز سنويا، حيث ينتهي موسم جني الفراولة، ثم يعدن إلى بلدهن.

اضف رد