أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

منتخب المغرب للكاراتيه يشارك في دورة في إسرائيل لأول مرة

أعلنت  الجامعة الملكية المغربية لرياضة الكاراتيه على أن منتخب المملكة شارك في بطولة ودية (أبراهام للسلام الأولى لسنة 2022 ) استضافتها إسرائيل  في إسرائيل بين 24 و26 فبراير/شباط المنصرم،  وعلى هامش البطولة، وقع نائب رئيس الاتحاد المغربي سعيد شراط، اتفاقية مع مسؤولي الاتحاد الإسرائيلي.

و عرفت  بطولة  (أبراهام للسلام الأولى لسنة 2022 )مشاركة ممارسين من المغرب وإيطاليا وإسرائيل، وشكلت فرصة لتبادل الخبرات”.وهذه هي أول مشاركة رياضية من نوعها منذ أن أعلنت إسرائيل والمغرب، في 10ديسمبر/كانون الأول من عام 2020، استئناف العلاقات الدبلوماسية بينهما، بعد توقفها عام 2000.

وبحسب ما نشرته الجامعة الملكية للكاراتيه عبر منصات التواصل الاجتماعي فايسبوك، الخميس، فإن فريق البلاد شارك في دورة جاءت بعنوان “أبراهام للسلام الأولى لسنة 2022″، بحضور ممثلين عن المغرب وإيطاليا وإسرائيل، مبرراً المشاركة بأنها تأتي في إطار تبادل الخبرات بين لاعبي الكاراتيه.

وأشار إلى أن الدورة “تأتي لتأكيد رسالة الدعوة لتعزيز قيم السلام بين الشباب والاحترام المتبادل، لا سيما فيما يخص الجوانب ذات الصلة بفنون الدفاع عن النفس”.

وأوضحت الجامعة الملكية المغربية أن “الهدف من الاتفاقية هو تأكيد الروابط الوثيقة بين الطرفين وتطوير الكراطي (الكاراتيه) عن طريق تنظيم دورات تدريبية ومسابقات ودية”.

وكان المدير العام للجامعة الملكية المغربية لرياضة الكاراتيه، سعيد الشراط، قد وقع على هامش اللقاء اتفاقية تعاون رياضي مع الاتحاد الإسرائيلي للعبة. ونصت الاتفاقية على “تأكيد الروابط الوثيقة بين الطرفين في تطوير رياضة الكاراتيه، بتنظيم مزيد من الدورات التدريبية والمسابقات الودية”.

 ومن أصل 22 دولة عربية ترتبط تلك الدول الأربع ومصر والأردن بعلاقات رسمية معلنة مع إسرائيل

وذكرت الجامعة في حينه أن اللقاء جاء بطلب من الاتحاد الإسرائيلي في ظل ما أسمته “انفراج العلاقات بين المغرب وإسرائيل”، والتي استؤنفت في أعقاب توقيع اتفاق التطبيع في أغسطس/آب 2020.

وأشار البيان إلى أن الرباط وتل أبيب شرعتا في التنسيق بينهما لوضع الترتيبات اللازمة لتطوير رياضة الكاراتيه، معتيرا أن هذه الخطوة هي بداية علاقة شراكة وصداقة ستتوج قريباً باتفاقية من شأنها تطوير هذا المجال، وهي الاتفاقية المذكورة التي وقعها رئيس الجامعة المغربية، نهاية الشهر الماضي.

اضف رد