أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

مونديال الأماهات ..اللقطة الأعظم في المونديال.. والدة بوفال ترقص معه على أرض الملعب بعد الفوز على البرتغال التاريخي

خطف النجم المغربي سفيان بوفال، الأنظار له بعد احتفاله مع والدته على أرضية الملعب، بعد انتهاء المباراة التى فاز فيها أسود الأطلسي على منتخب البرتغال فى مونديال قطر.

وسرعان ما التقطت عدسات المصورين، احتفال بوفال مع والدته بالرقص على أرضية الملعب، حيث صعد للمدرجات واصطحبها للاسفل للاحتفال بالفوز التاريخي وتأهل المغرب للمربع الذهبي.

والدة لاعب الوسط كانت هي نجمة الاحتفالات بالعبور لدور قبل النهائي، إذ رافقت نجلها في أرض الملعب، وظلت ترقص فرحًا مع الجماهير.

كما وثق مقطع فيديو آخر لحظة توجه سفيان بوفال لاعب منتخب المغرب ونادي أنجيه الفرنسي إلى المدرجات لتقبيل رأس والدته، وإهدائها قميصه بعد نهاية المباراة أمام كندا.

اللقطة التي أصبح الجمهور ينتظرها كل مباراة؛ قبلة حكيمي ووالدته، والتي صار معتادة عقب كل خطوة يخطوها أسود الأطلس في الحدث العالمي.

ولم تمض مواقف أشرف حكيمي مع أمه دون أن تنال حظا من الصور والتعليقات الإيجابية التي وقفت كثيرا عند طفولته الحزينة في الديار الإسبانية، والتضحيات التي قامت بها أمه من أجل التحاقه بفريق ريال مدريد منذ الصغر وتسلقه بعد ذلك سلم العالمية في فرق شهيرة مثل بروسيا دورتموند وإنتر ميلانو وانتهاء بالفريق الباريسي.

ولم يخرج مدرب المنتخب المغربي وليد الركراكي عن هذه القاعدة، فقد تداولت مواقع التواصل الاجتماعي  لحظة صعوده مدرجات استاد المدنية التعليمية بعد نهاية المبارة مع إسبانيا وتقبليه رأس والدته في لحظة استوقفت جماهير الملعب.

وقالت والدة المدرب الركراكي للقناة الرياضية المغربية  “أعيش في فرنسا منذ أكثر من 50 عاما وهذه أول مرة أترك باريس من أجل مونديال قطر”.

وأضافت: وليد سيجعل كل من يشاهده فخوراً. لقد ربيته ليكون مواطنا مغربيا مسلما يحب بلده.

ضمن المنتخب المغربي الحصول على 25 مليون دولار، على الأقل، بعد التأهل للمربع الذهبي لبطولة كأس العالم 2022، عقب الإطاحة بمنتخب البرتغال من الدور ربع النهائي.

وحقق المنتخب المغربي إنجازا عربيا وأفريقيا بعدما بات أول منتخب يتأهل للدور نصف النهائي من بطولة كأس العالم، بعد الفوز على المنتخب البرتغالي 1-0، في المباراة التي جمعت المنتخبين على ملعب “الثمامة”، ضمن منافسات دور ربع نهائي كأس العالم 2022، المقامة حاليا فى قطر، وتستمر حتى يوم 18 ديسمبر الجارى.

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” قد سبق وأعلن أنه سيوزع أكثر من 200 مليون دولار على الفريق التى ستسمح للاعبين بالمشاركة فى المحفل العالمي وسيوزع فيفا 440 مليون دولار، بحد أقصى 370 ألف دولار يدفع لكل لاعب.

وأشار الفيفا إلى أن صاحب المركز الرابع سيحصل على 25 مليون دولار، فيما يحصل بطل كأس العالم على 42 مليون دولار، أما الوصيف فيحصل على 30 مليون دولار، وصاحب المركز الثالث يحصل على 27 مليون دولار.

 

مدرب فرنسا: ”تأهل المغرب ليس من وليد الصدفة” وسنتعامل معهم على محمل الجد لمواجهة أسود الأطلس

 

اضف رد