panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

نايضة بكلية العلوم الإقتصادية والقانونية والإجتماعية بطنجة

م ق

تعيش كلية العلوم الاقتصادية والقانونية والاجتماعية بطنجة على صفيح ساخن، حيث تعيش المؤسسة لليوم الرابع على الوالي احتقانا شديد وغير مسبوق بسبب رفض الطلبة  اجتياز الدورة الاستدراكية بحجة الظلم الذي طالهم حسب ما يدعون من لدن أساتذتهم بدون فتح قنوات للتواصل معهم، خصوصا عميد الكلية محمد يحيا المتشبث بموقفه المتعنت والرافض لأي مبادرة حوارية لحلحلة هذا الشكل، مما اضطر الطلبة لخوض هذا الشكل الاحتجاجي الصاخب.

المئات من الطلبة المقاطعين للامتحانات تفاجئوا بإنزال مكثف لقوات الأمن التي قامت من جديد صباح يومه الإثنين، بتدخل من أجل للسماح لمن يريد أن يجتاز الدورة الاستدراكية من الطلبة الولوج للكلية، بعد أن كان الطلبة المقاطعون قد قاموا بإقفال الباب الرئيسي بالسلاسل في وجه الراغبين في اجتياز الدورة الاستدراكية أمس يوم الجمعة الأخير، ونفس السيناريو يتكرر يومه الإثنين.

وكان بيانٌ صادر عن الطلبة، عمّموه على صفحة الكلية المذكورة بـ “فيسبوك”، جاء فيه أن الكلية “تعاني الحيف وجميع أنواع الفساد والرشوة، ناهيك عن الساعات الإضافية ذات الأثمنة الخيالية، مع إجبار الطلبة على شراء الكتب الباهضة الثمن، وجاءت هذه الدورة من الامتحانات والطلبة يعيشون تحت تأثير الصدمة النفسية والعصبية الناجمة عن النتائج غير المتوقعة والتي وصفت بالكارثية والمحبطة، وما زاد الوضع تأزما وتعقيدا بعض الطلبة الذين حصلوا على الصفر بعدما سجلوا في قائمة الغائبين عن الإختبار، في وقت أكدوا فيه أنهم كانوا حاضرين واجتازوا الإمتحانات بشكل عادي… وفق ما جاء في تدوينات الطلبة الغاضبين .

اضف رد