أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

“نداء عاجل” استمرار معاناة الطلبة المغاربة على الحدود البولندية..لا يجدون ما ينامون عليه أو يأكلونه وسط البرد القارس!؟

يعيش الطلبة المغاربة -العالقون على الحدود الأوكرانية البولندية- حالة من الذعر، في ظل الغزو الروسي، وإغلاق المجال الجوي للبلاد بفعل العمليات العسكرية، فيما حاولت السفارة المغربية إيجاد مخرج لهؤلاء عبر التوجه إلى المنافذ البرية في الدول المجاورة، حيث وصل آلاف المغاربة من العاصمة كييف والمدن المجاورة لها على أمل العبور إلى بولندا، والانطلاق منها إلى دول الاتحاد الأوروبي.

 ويقول أحد الطلبة المغاربة العالقين في أوكرانيا، السلام خوتي هذا الفيديو قصير، نحن متواجدون في الحين في حدود بولاندا، هاهم المغاربة جميعا متواجدين هنا.. الالاف من الطلبة المغاربة عاشوا خلال اليوميين الماضيين مأساة حقيقية وسط حالة من الذعر وسماع دوي صافرات الإنذار وأصوات القصف قرب منازلهم.

وكانت سفارة المغرب في كييف، التي تتابع تطورات الأحداث عبر خلية أزمة، المغاربة في أوكرانيا إلى عدم مغادرة أماكن الإقامة إلا في حالات الضرورة القصوى، والاحتفاظ الدائم بأوراق إثبات الهوية، والتواصل المستمر مع السفارة عبر الأرقام التي وضعت لاستقبال مكالماتهم والإجابة عن جميع استفساراتهم.

كما دعت السفارة في بيان، الراغبين في مغادرة أوكرانيا إلى التوجه إلى المنافذ الحدودية للولوج إلى رومانيا وهنغاريا وسلوفيكيا، حيث توجد نقط عبور حدودية مفتوحة في وجه المواطنين المغاربة.

وأكدت السفارة، أنه بتعاون مع السفارات المغربية بالدول المجاورة، أنها واصلت مساعيها لدى سلطات رومانيا وهنغاريا وسلوفيكيا وبولونيا، ووافقت السلطات في تلك الدول على تخصيص نقاط عبور حدودية مفتوحة في وجه المواطنين المغاربة الوافدين من أوكرانيا.

ويتابع أهالي الطلبة المغاربة العالقين في أوكرانيا، آخر تطورات الوضع الميداني لحظة بلحظة، في انتظار عودة أبنائهم سالمين إلى أرض الوطن.

وطالبت أسر الطلبة في وقفة اجتجاجية، أمام مقر وزارة الخارجية بالعاصمة الرباط، بالعمل بشكل عاجل على إجلاء أبنائهم من أوكرانيا ونقلهم إلى آماكن آمنة قبل توفير رحلات استثنائية لإعادتهم إلى البلاد.

وقالت والدة إحدى الطالبات في كلية الطب بكييف، إن ابنتها تعيش وضعا صعبا للغاية رفقة باقي الطلبة المغاربة العالقين في أوكرانيا بعد توقف الملاحة الجوية، نتيجة القصف الروسي.

وتؤكد في حديث لموقع “سكاي نيوز عربية” أن حالة من الخوف تسود وسط عائلات الطلبة حول مصير أبنائها المجهول، وتدعو إلى ضرورة التدخل بشكل عاجل من أجل توفير معابر آمنة ونقل الطلبة إلى الدول المجاورة.

وكانت سفارة المملكة في كييف، قد أوصت قبل حوالى أسبوعين، كافة المواطنين المغاربة بمغادرة أوكرانيا حرصا على سلامتهم، في ظل التوترات المتصاعدة بين روسيا وأوكرانبا.

وقد استقبلت مطارات المملكة مئات الطلبة المغاربة العائدين من أوكرانيا، فيما عطلت الإجراءات الإدارية وصول آخرين ليجدوا أنفسهم عالقين وسط نيران الحرب الروسية الأوكرانية.

ونشرت سفارة المغرب بالعاصمة الأوكرانية ،كييف، مساء امس الجمعة، نقط العبور الحدودية المفتوحة في وجه المواطنين المغاربة الراغبين في مغادرة أوكرانيا، مشيرة في بلاغ لها ،أنها واصلت مساعيها لدى سلطات رومانيا وهنغاريـا وسلوفاكيا وبولونيا، بتعاون مع السفارات المغربية  بهذه الدول، لموافاتها بنقط العبور الحدودية المفتوحة في وجه المواطنين المغاربة  وهي كالتالي:

بولونيا:

Budomierz

Dolhobyczow

Dorohusk

Hrebenne

Korczowa

Kroscienko

Medyka

Zosin

نقط الخروج الموازية من أوكرانيا:

Hruszow

Uhrynow

Jagodzin

Rawa Ruska

Krakowiec

Smolnica

Szeginie

Uscilug

هنغاريا:

نقط الدخول:

BARABAS KOZUTI HATARATKELOHELY

BEREGSURANY KOZUTI HATARATKELOHELY

LONYA KOZUTI HATARATKELOHELY

TISZABECS KOZUTI HATARATKELOHELY

ZAHONY KOZUTI HATARATKELOHELY

 رومانيا:

نقط الدخول شرقا:

Tulcea

Isaccea (TL)

Sulina

نقط الخروج شرقا

port

Cartal (BH)

Port

نقط الدخول شمالا

Halmeu (SM)

Câmpulung la Tisa (MM)

Sighetu Marmației (MM)

Vallée de Vişeului (MM)

Vicșani (SV)

Siret (SV)

نقط الخروج شمالا

Diakove (AO)

Teresva (AO)

Slatina (AO)

Dilove (AO)

Vadul Siret (CE)

Tereblecea (CE)

سلوفاكيا

Uzhhorod

  وحددت السفارة مجموعة من الأرقام الهاتفية خاصة بلجن طوارئ كونتها السفارات المغربية في المنطقة ،قصد تلقي المكالمات من المواطنين المتواجدين بأوكرانيا لتقديم المساعدة لهم.

 وفي ذات الاطار ،جددت السفارة دعوتها لكافة المواطنين المغاربة المتواجدين فوق التراب الأوكراني، للتقيد بالتوجيهات وتدابير السلامة التي شددت عليها السلطات الأوكرانية المختصة.

اضف رد