أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

نسبة الأمية في المغرب بلغت 40 % بالمدن و50 % مزارعات

أكثر من نصف المغربيات اللواتي تتجاوز اعمارهن 15 سنة يعانين من الأمية على الرغم من تعدد برامج محاربة الأمية.

الرباط – قال مكتب اليونسكو بالرباط والوكالة الوطنية لمحاربة الأمية أن جهودا هامة بذلت على المستوى الوطني في مجال محو الأمية من أجل الاستجابة لانتظارات الساكنة المستهدفة وتحقيق أهداف تنمية 2030 في ما يتعلق بالحد بشكل كبير من الأمية.

وذكر ببيان مشترك لمكتب اليونسكو والوكالة، بمناسبة اليوم العالمي لمحو الأمية (8 شتنبر)، أن الالتزام الجاد للمغرب مكن ما يقارب 6,8 مليون شخص من الاستفادة من برامج محو الأمية خلال العشر سنوات الأخيرة، وإحداث الوكالة الوطنية لمحاربة الأمية بهدف تنسيق الجهود بين مختلف المتدخلين، وهو ما يعكس إرادة المملكة الراسخة لتسريع وتيرة إنجاز الأعمال الرامية إلى القضاء على هذه الآفة.

وتواصل اليونسكو، من جانبها، تقديم الدعم التقني ذي جودة للمؤسسات الوطنية من أجل تنمية وبلورة استراتيجية وطنية باستعمال الأدوات اللازمة التي ستمكن من الاستجابة لأولويات المغرب.

وقد تم فتح أوراش بهدف دعم أفضل لجهود الوكالة الوطنية لمحاربة الأمية في تنمية أدوات البحث العملي لقياس نسبة تعلم المستفيدين من برامج محو الأمية.

وتقدم اليونسكو مواكبة للوكالة في تفكيرها لإحداث مقاربة عرض جديدة لمحو الأمية قائمة على احتياجات وخصائص كل منطقة على حدة. وستأخد هذه المقاربة بعين الاعتبار واقع كل جهة في ما يتعلق بالتحديات والمؤهلات الاقتصادية والاجتماعية وكذا احتياجات الساكنة المستفيدة.

ورغم استفادة ستة ملايين مغربي من برامج مكافحة الأمية خلال السنوات العشر الأخيرة، وبلوغ عدد المستفيدين 735 ألفا خلال 2012، يظل الهدف المنشود صعب المنال، وتسابق الحكومة الزمن لبلوغ مليون مستفيد سنويا بحلول 2016.

ولبلوغ هذا الهدف تحتاج البرامج الموضوعة، حسب تقديرات وزارة التعليم المغربية، إلى تمويل يقدر بـ360 مليون درهم (32 مليون يورو) ما بين 2013 و2015.

ومن العقبات التي تواجهها برامج محو الأمية، ضعف انخراط القطاعات الاقتصادية فيها، إذ لا تتجاوز مساهمتها 3 في المئة، فالأمية بين المزارعين مثلا، حسب الأرقام الرسمية، تفوق 50 في المئة، في وقت تساهم فيه الزراعة بـ15 إلى 20 في المئة من الناتج الداخلي الإجمالي.

اضف رد