أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

نهضة بركان يتوج بكأس السوبر الإفريقية لأول مرة في تاريخه

حسم نهضة بركان القمة المغربية الخالصة أمام الوداد الرياضي (2-صفر)، اليوم السبت، على ملعب “الأمير مولاي عبد الله” في العاصمة الرباط ليتوج لأول مرة في تاريخ بلقب كأس السوبر الإفريقية في نسختها الثلاثين.  

وسجل كل من الشرقي البحري (32) وسفيان المودن (71 من ركلة جزاء) هدفي فريق نهضة بركان، المتوج في الموسم المنقضي بلقب كأس الاتحاد الإفريقي فيما نجح الوداد في حصد لقب دوري الأبطال. 

وهذه رابع مواجهة في المسابقة تجمع بين فريقين من بلد واحد بعد الأهلي والزمالك المصريين (1994) والزمالك مع المقاولون العرب (1997) والنجم الساحلي التونسي مع مواطنه الصفاقسي (2008).  

وهذا اللقب الأول على المستوى القاري في مسيرة المدرب الجزائري المخضرم عبد الحق بنشيخة، مانحاً النهضة لقبه القاري الثالث بعد كأس الاتحاد الافريقي مرتين (2020 و2022).  

وفشل الفريق البيضاوي في الثأر من نظيره البركاني الذي حرمه من الثلاثية التاريخية، إذ أسقطه في نهائي كأس العرش بركلات الترجيح. 

وكان الوداد قد توج بلقب الدوري إلى جانب التربّع على العرش القاري على حساب الأهلي المصري. وأحرز فريق مدينة الليمون لقبه الثالث ها العام بعد كأس العرش واللقب القاري.  

ويحمل الأهلي المصري الرقم القياسي بعدد الألقاب في المسابقة، إذ توج بها في ثماني مناسبات آخرها الموسم الماضي على حساب الرجاء المغربي.

وبات نهضة بركان خامس فريق مغربي يدون اسمه في السجلات الذهبية للمسابقة، كذلك هو اللقب السادس في تاريخ الأندية المغربية بعدما توّج الرجاء مرتين (2000 و2019) ومرة لكل من الوداد (2018) والمغرب الفاسي (2010) والفتح الرباطي (2011).  

ودفع الوداد ثمن رحيل عدد من نجومه الذين قادوه إلى اللقب القاري قبل نحو ثلاثة أشهر، ولا سيما المدافعين أشرف داري المنتقل لبريست الفرنسي وأمين فرحان حيث اضطر المدرب الحسين عموتة، الذي حلّ بدلاً من وليد الركراكي المنتقل للإشراف على منتخب “اسود الأطلس”، إلى الدفع بالظهير الدولي يحيى عطية الله في وسط الدفاع إلى جانب أمين أبو الفتح.

كما افتقد الفريق إلى رأس الحربة الصريح بعد انتقال الهداف الكونغولي غي مبينزا الذي رحل صوب الطائي السعودي، في حين لم يقدم المهاجم الجديد السنغالي جونيور سامبو المستوى المنتظر منه.  

في المقابل اعتمد مدرب بركان بنشيخة على مفاتيح الفريق الأساسية المتوجة بلقبي كأس الاتحاد الإفريقي وكأس العرش مع المدرب السابق الكونغولي الديمقراطي فلوران ايبينغي، ولا سيما الحارس المتألق حمزة الحمياني والشرقي البحري والمدافع البوركيني ايسوفا دايو والمهاجم الكونغولي الديمقراطي تشادراك لوكومب.

وكان الوداد قد توج بلقب دوري أبطال أفريقيا فى نسخته الماضية على حساب الأهلي بنتيجة 2-0، بينما حصد نهضة بركان بطولة الكونفدرالية، على حساب أورلاندو بيراتس بنتيجة 5-4 بركلات الترجيح.

وكان فريق الوداد خسر لقب كأس العرش المغربي، على حساب غريمه نهضة بركان، بركلات الترجيح (3-2) بعدما انتهى الوقت الأصلي والأشواط الإضافية بالتعادل السلبي، ومن هنا فإن مباراة اليوم تعد ثأرية بين الفريقين.

ويعتبر نادي أفريكا سبورتس الإيفواري أول فريق توج بلقب كأس السوبر الأفريقي عام 1993، عندما تغلب على الوداد بركلات الجزاء الترجيحية، كما يُعد الزمالك أول فريق عربى فاز بالكأس بفضل على مواطنه الأهلي عام 1994.

ويتربع الأهلي علي عرش أكثر الأندية تتويجًا بكأس السوبر الأفريقي الأهلي يحمل الرقم القياسي لأكبر عدد من ألقاب كأس السوبر الأفريقى، بعد فوزه 8 مرات من أصل عشرة نهائيات خاضها.

اضف رد