أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

هجمات دامية تتوالى على تركيا 5 قتلى وجرحى ضحايا تفجير انتحارى وسط اسطنبول بتركيا

 قتل خمسة أشخاص على الأقل  وأصيب آخرون بجروح في تفجير انتحاري استهدف شارع الاستقلال في مدينة إسطنبول التركية السبت، وذلك بعد أيام على هجوم دام في العاصمة أنقرة.

اسطنبول (تركيا) – أوقع انفجار السبت، في شارع الاستقلال اكبر شارع تسوق للمشاة في الشطر الاوروبي من اسطنبول أربعة قتلى فضلا عن منفذ العملية وعشرين مصابا وفقا لما أعلنه محافظ المدينة.

وأكد واصب شاهين محافظ مدينة اسطنبول سقوط خمسة قتلى، بينهم منفذ الهجوم وإصابة ستة وثلاثين اخرين بجروح، من ضمنهم ثلاثة مصابين حالتهم حرجة.

ولم يعرف مصدر الانفجار بعد، غير ان سيارات الاسعاف هرعت الى الموقع على جناح السرعة.

وكشف مسؤولون اتراك ان الشرطة منعت المهاجم الانتحاري عن هدفه الأصلي مما دفعه لتفجير القنبلة بدافع الخوف.

وأفادت مصادر طبية تركية ان ثلاثة من المصابين في الهجوم إسرائيليون، كانوا يتبضعون في سوق المشاة الذي يرتاده ألاف الأشخاص يوميا.

ومن جهته، قال المتحدث باسم الخارجية الإسرائيلية امانويل نحشون إن إسرائيليين أصيبوا في الهجوم دون تأكيده عدد الإسرائيليين المصابين ولا حالاتهم.

واتهم الرئيس التركي رجب طيب اردوغان أوروبا الجمعة بمسايرة التمرد الكردي، فيما وقعت بلاده في بروكسل اتفاقا حول المهاجرين. وقال لهم “انكم تربون افعى في بلدانكم”.

ودان وزير الخارجية الفرنسي جان-مارك ايرولت السبت الاعتداء “البغيض والجبان” الذي استهدف اسطنبول، مؤكدا وقوف باريس الى جانب تركيا في وجه الارهاب.

6اسطنبول اخبار تركيا تركيا انفجار تركيا (4)

ويأتي هجوم اسطنبول، عقب انفجار سيارة ملغومة بالقرب من محطة مزدحمة للحافلات بأنقرة الأحد، مما أدى إلى مقتل 35 شخصا على الأقل وإصابة 75 آخرين في ثاني هجوم من نوعه يستهدف المركز الإداري للمدينة خلال أقل من شهر.

وكانت مجموعة صقور حرية كردستان قد تبنت الاعتداء السابق في انقرة في 17 شباط/فبراير والذي اوقع 29 قتيلا.

وتوعد حزب العمال الكردستاني أنقرة بمعارك في كل مكان في مؤشر على عزمه تصعيد عملياته ضد الجيش التركي الذي ينفذ منذ اشهر حملة عسكرية برية وجوية على معاقل الحزب في شرق تركيا وخارجها في شمال العراق.

وجاء الوعيد على لسان جميل بايك المسؤول في حزب العمال الكردستاني في مقابلة مع صحيفة ‘تايمز’ البريطانية أجريت معه قبل الهجوم الدموي الأخير بوسط العاصمة التركية الذي اسفر عن مقتل واصابة العشرات واتهمت أنقرة المتمردين الأكراد بالوقوف وراءه.

وتحارب الحكومة التركية أيضا مسلحي حزب العمال الكردستاني في جنوب شرق البلاد منذ انهيار وقف لإطلاق النار في يوليو/تموز بعد استمراره لنحو عامين ونصف العام ليفجر أسوأ موجة عنف منذ التسعينيات.

وترى تركيا أن الاضطرابات في جنوب شرق البلاد مرتبطة بقوة بالأحداث في شمال سوريا حيث تسيطر وحدات حماية الشعب الكردية على أراض في قتالها ضد تنظيم الدولة الإسلامية وجماعات معارضة للرئيس السوري بشار الأسد.

وفي حملته العسكرية في تركيا، يستهدف حزب العمال الكردستاني قوات الأمن مباشرة ويقول إنه لا يستهدف المدنيين.

6اسطنبول اخبار تركيا تركيا انفجار تركيا (1)

وأصدرت السفارة الأميركية تحذيرا في 11 مارس/آذار أفاد بوجود معلومات عن احتمال وقوع هجوم على مبان للحكومة في منطقة باتشليفلر في أنقرة على بعد عدة كيلومترات من موقع هجوم الاحد.

كما حذرت ايضاً سفارة الولايات المتحدة في انقرة رعاياها في تركيا ايضا من احتمال وقوع اعتداءات، واوصتهم “بتجنب اي تجمع سياسي او تظاهرة” خلال احتفالات السنة الكردية الجديدة التي ستقام الاحد والاثنين.

وتبنت مجموعة “صقور حرية كردستان” المقربة من حزب العمال الكردستاني الاعتداءين، معلنة انهما رد على الحملة العسكرية التي تشنها القوات التركية من جيش وشرطة في عدد من مدن الاناضول في جنوب شرق تركيا، حيث اكثرية من الاكراد.

وتوعدت مجموعة “صقور حرية كردستان” بهجومات ضد الدولة التركية. ولمواجهة هذا التهديد، شددت الحكومة التركية حالة الاستنفار في عدد كبير من مدن البلاد.

اضف رد