panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

واشنطن تحذر رعاياها من هجمات إرهابية بأوروبا

واشنطن  – حذرت وزارة الخارجية الأميركية، الثلاثاء، مواطنيها من احتمال وقوع هجمات إرهابية “في جميع أنحاء أوروبا”، بما في ذلك استهداف المواقع السياحية والمطاعم والمراكز التجارية ومراكز المواصلات والنقل، وتجمعات بطولة أوروبا لكرة القدم (يورو 2016).

وذكرت الخارجية الأميركية، في بيان أن هذه المواقع تمثل أهدافا محتملة للإرهابيين، حيث يزور عدد كبير من السياح أوروبا في أشهر الصيف.

وأضاف البيان “سوف تستضيف فرنسا في بطولة أوروبا لكرة القدم في الفترة من 10 يونيو حتي يوليو 10. وتعد الملاعب ومناطق المشجعين، وأماكن الترفيه هدافا محتملة للإرهابيين (..) وكذلك سباق فرنسا للدراجات الذي سيعقد في الفترة من يوليو 2- 24”.

وأشار البيان إلى أن هذا التحذير ينتهي في 31 أغسطس المقبل.

وأضاف البيان “أن عددا كبيرا من السياح يزورون أوربا في أشهر الصيف، وقد يشكلون هدفا محتملا أكبر للإرهابيين الذين يخططون لمهاجمة الأماكن العامة، وخاصة في المناسبات الكبيرة”.

وحذرت الوزارة من السفر تحديدا إلى فرنسا التي ستستضيف بطولة كأس الأمم الأوربية لكرة القدم في الفترة من الـ 10 يونيو/ حزيران إلى الـ 10 من يوليو/تموز.

وجاء في البيان ” ملاعب بطولة كأس الأمم الأوربية ومناطق المشجعين وأماكن الترفيه التابعة لبث البطولة في فرنسا وجميع أنحاء أوربا تمثل أهدافا محتملة للإرهابيين”.

وأشار البيان كذلك إلى مدينة كراكوف جنوبي بولندا، التي تستضيف في الفترة من الـ 26 يوليو/ تموز وحتى الـ 31 منن يوليو/تموز، اليوم العالمي لشباب الكنيسة الكاثوليكية.

وأضاف البيان “بولندا فرضت الرقابة على كل حدودها الوطنية من الـ 4 يوليو/ تموز إلى الت2 من أغسطس/آب، ويجب على زوار بولندا خلال هذه الفترة أن يكونوا على استعداد لإظهار جوازات سفرهم والخضوع لتفتيش أمني أكثر صرامة في جميع أنحاء بولندا”.

يأتي هذا التحذير تماشيا مع تحذير مماثل أطلقه رئيس إدارة الأمن الداخلي الفرنسي منذ أسبوعين قال فيه “إن فرنسا (مستهدفة بوضوح) من تنظيم (داعش) الذي يمكن أن يشن (حملة إرهابية بزرع عبوات ناسفة في أماكن يتجمع فيها حشد مهم) من الناس”.

وأوضح باتريك كافار أثناء جلسة استماع إليه في 10 أيار/مايو من لجنة الدفاع في الجمعية الوطنية الفرنسية “نعرف أن (داعش) يخطط لهجمات جديدة وأن فرنسا مستهدفة بوضوح”.

التحذير الأميركي تزامن مع بدء الشرطة في العاصمة الفرنسية باريس بمراجعت بروكوتولات الأمن في الملعب الوطني استعدادا لبطولة أوربا 2016 لكرة القدم.

وتستضيف فرنسا البطولة خلال الفترة ما بين العاشر من يونيو/ حزيران والعاشر من يوليو/ تموز ومن المتوقع حضور نحو 2.5 مليون مشجع من بينهم 1.5 مليون أجنبي.

وأجرت قوات الأمن الفرنسية اليوم تدريبات أمنية وراجعت البروتوكولات المتعلقة بكيفية التعامل مع تهديدات مثل التفجيرات وكيفية التعامل مع الحشود في مثل هذه المناسبات. وتم نشر نحو 90 ألفا من رجال الشرطة والفرق الأمنية للحفاظ على أمن المشجعين خلال البطولة التي تستمر شهرا.

وما تزال حالة الطوارئ معلنة في فرنسا بعد هجمات نوفمبر/ تشرين الثاني التي أعلن تنظيم (داعش) المسؤولية عنها وقتل خلالها 130 شخصا.

 

اضف رد