أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

والي الجهة و عامل الحسيمة يوجهون استدعاءات لأسر المعتقلين لجمع عام معهم

كشفت مصادر توجيه السيد والي جهة طنجة تطوان الحسيمة وعامل الحسيمة استدعاءات لعوائل  المعتقلين في حركة الريف بالحسيمة التي تشهدها منذ أكثر من سبعة أشهر للمطالبة برفع التهميش وتنمية الإقليم.

و حسب المصادر ذاتها، فإن السلطات عمدت إلى هذا الإجراء عن طريق أعوان السلطة لتبليغ عائلات المعتقلين بدعوتهم لجلسة الوالي.

و كانت مدينة الحسيمة و وبني بوعياش و إمزورن قد عرفت جملة من الإعتقالات في صفوق نشطاء و متظاهرين على خلفية “حراك الريف” 

وتوصلت جل عائلات المعتقلين بهذا الاستدعاء من طرف عامل إقليم الحسيمة، بواسطة أعوان السلطة، وذلك بعد حملة الاعتقالات التي لا تزال متواصلة في حق شباب حراك الريف.

هذا ولم يتم إطلاع العائلات عن سبب الاستدعاء أو الغرض منه، إذ قال أعوان السلطة إن لا علم لهم بسبب هذا الاستدعاء.

وكان هؤلاء المدانون أوقفوا خلال مواجهات دارت خلال الأسبوع الأخير من الشهر الماضي بين محتجين وقوات الأمن أثناء محاولتها اعتقال قائد “حراك الريف” ناصر الزفزافي، الذي اعتقل في النهاية في 29 ايار/مايو الماضي.

وتشهد الحسيمة وعدد من مدن وقرى منطقة الريف، احتجاجات متواصلة منذ أكتوبر/تشرين الأول الماضي؛ للمطالبة بالتنمية.

والخميس الماضي، قالت الحكومة المغربية، إن إجمالي عدد الموقوفين من “حراك الريف”، بلغ 107 أشخاص.

والأربعاء الماضي، أدانت المحكمة الابتدائية بالحسيمة، 32 معتقلا على خليفة الحراك، وذلك بالحبس سنة ونصف نافذة لـ25 منهم، بتهم العصيان المسلح رشق القوة العمومية بالحجارة وإهانة القوة العمومية، والتظاهر بدون تصريح، والتجمهر المسلح في الطرق العمومية، في حين أدانت الباقين بأحكام سجنية ما بين شهرين و6 أشهر حبسا موقوفة التنفيذ.

وفي وقت سابق، قال وزير العدل، محمد أوجار، إن حكومة بلاده “تتعامل مع أحداث حراك الريف بنضج ومسؤولية وتعقل ووفقا لمقتضيات القانون”.

اضف رد