أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

وزير الخارجية الاسرائيلي يزور المملكة المغربية الشريفة الخميس المقبل

يؤدي وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لبيد بزيارة رسمية للرباط  الخميس 11 و الجمعة 12 أغسطس الجاري، هي الأولى له منذ استئناف العلاقات بين البلدين أواخر العام الماضي، وفق ما أفاد مصدر دبلوماسي مغربي اليوم الجمعة.

هي الأولى له منذ استئناف العلاقات بين البلدين في أواخر العام الماضي، وفق مصدر دبلوماسي مغربي الجمعة.

وأوضح المصدر أن لبيد سيلتقي نظيره المغربي ناصر بوريطة خلال هذه الزيارة، بدون الإدلاء بتفاصيل حول برنامجها.

وكان وزير خارجية إسرائيل، قد أعلن قبل ثلاثة أسابيع عزمه على زيارة المغرب، وذلك عشية انطلاق خط جوي مباشر ابتداء من 25 يوليو/ تموز المنصرم.

وأعلنت الخارجية الإسرائيلية، عبر تويتر، أن الزيارة “تأتي بعد محادثة بين الوزير لبيد ونظيره المغربي ناصر بوريطة”، في مطلع الأسبوع الحالي، دون تفاصيل عن تلك المحادثات.

وغرد لبيد عبر تويتر قائلا: “نقل مدير عام وزارة الخارجية آلون أوشبيز، باسمي، رسالة لوزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة، وفيها دعوة لزيارة رسمية هي الأولى من نوعها لوزير خارجية مغربي إلى إسرائيل”.

واعتبر لابيد أن “استئناف العلاقات الدبلوماسية الكاملة بين إسرائيل والمغرب، بقيادة جلالة الملك محمد السادس، هو معلم تاريخي في العلاقات بين الشعبين”.

وأعرب عن تطلعه لـ”تعزيز العلاقات السياسية بين إسرائيل والمغرب، وبناء تعاون اقتصادي وتكنولوجي وثقافي وسياحي بين الدولتين”. وأضاف أن” تدشين الرحلات الجوية المباشرة بين الدولتين، المتوقع بعد أسابيع قليلة، سيقوي العلاقات بين البلدين ويعزز قطاع السياحة فيهما”.

كما شهدت الرباط مطلع الشهر المنصرم مشاورات بين مسؤولين في خارجيتي المغرب واسرائيل حول تطوير العلاقات الثنائية.

في السياق، ذكرت وكالة الأنباء المغربية الرسمية، أن مدير عام الخارجية الإسرائيلية، بحث مع نظيره المغربي فؤاد يازوغ، الأربعاء في الرباط، العلاقات الثنائية.

كما بحث الجانبان “سبل إعطاء مضمون للتعاون بالمجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والإنسانية، وذلك طبقا للاتفاق الثلاثي الموقع بين المغرب والولايات المتحدة وإسرائيل”.

وأفادت الوكالة أيضا بأن الوفد الإسرائيلي ناقش مع المسؤولين المغاربة “التحديات الشاملة فيما يتعلق بمكافحة الإرهاب والاحتباس الحراري والتنمية المستدامة”.

وفي 10 كانون الأول/ ديسمبر الماضي، أعلنت إسرائيل والمغرب، استئناف العلاقات الدبلوماسية بينهما، بعد توقفها عام 2000.

وأصبح المغرب بذلك رابع دولة عربية توافق على التطبيع مع إسرائيل، خلال 2020، بعد الإمارات والبحرين والسودان.

ورغم أن العلاقات بين الجانبين جارية منذ سنوات طويلة، إلا أن تطبيع العلاقات جاء بوساطة إدارة الرئيس الأميركي السابق، دونالد ترامب، وبعد اعتراف الأخير بسيادة المغرب في الصحراء المغربية.

يضم المغرب أكبر جالية يهودية في شمال إفريقيا تعد نحو 3 آلاف شخص، فيما يعيش نحو، فيما يعيش نحو 870 ألف يهودي من أصل مغربي في إسرائيل.

 

 

 

اضف رد