أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

وزير الصحة آيت الطالب يكشف سبب ارتفاع إصابات كورونا في الأيام الأخيرة

الرباط – قال وزير الصحة خالد آيت الطالب، اليوم الجمعة، إن أسباب ارتفاع وفيات وإصابات كورونا في المملكة المغربية عديدة بينها على عدم وجود أي تحول جيني يفسر تزايد عدد الحالات الحرجة، وحالات الوفيات المرتبطة بفيروس كورونا المستجد في بعض المدن بالمملكة خاصة بطنجة.

وأضاف الوزير في مؤتمر صحافي، أن “الوضعية الوبائية في المغرب لا تختلف بأي حال عن مثيلاتها على المستوى الدولي”، لافتا إلى أن ” هناك معدلات ومؤشرات مهمة للغاية ومشجعة، لكن في المقابل لاحظنا مؤخرا بروز تزايد في الحالات الحرجة وحالات الوفيات بمدينة طنجة مقارنة بمدن أخرى مثل فاس والدار البيضاء ومراكش”.

وأشار أن “سلالات فيروس “كورونا” المكتشف في المغرب لم تعرف أي طفرة، لأن السلالة الموجودة والمتداولة منذ بداية ظهور الوباء هي نفسها والتي توجد أيضا لدى الأشخاص المصابين الذين لا تظهر عليهم أعراض”.

وأبرز أن الدراسات التي أجريت على مستوى معهدين مختلفين، أظهرت أن التحول الجيني لا يبرر بأي حال من الأحوال هذه الحالات الحرجة أو حالات الوفيات، عازيا هذا الأمر إلى تسجيل تراخي وعدم احترام التدابير الاحترازية والوقائية منذ بداية المرحلة الثالثة من تخفيف الحجر الصحي.

وشدد وزير الصحة على أن هذا التراخي عرض الأشخاص ذوي الهشاشة وكبار السن أو الذين يعانون من أمراض مزمنة للإصابة بالفيروس.

وأكد آيت طالب على أهمية احترام التدابير الصحية التي تظل السبيل الأوحد اليوم الذي يمكن من الحد من انتشار “كوفيد 19″، لا سيما خلال فترة الصيف وعشية الاحتفال بعيد الأضحى، من أجل حماية صحة الجميع، بمن فيهم الأشخاص الأكثر هشاشة.

وحث الوزير على ضرورة الالتزام بارتداء الكمامات والامتثال للتدابير الاحترازية والوقائية.

وحتى مساء الجمعة بلغت لإصابات كورنا في المغرب 18ألفا و834 إصابة؛ منها 299 وفا، و16 ألفا و100 حالة تعاف، وفق ما أكدته السلطات الصحية المغربية.

ونبهت وزارة الصحة إلى ضرورة احترام الإجراءات الوقائية في أماكن العمل. كما سبق للسلطات أن أعلنت إجراء اختبارات واسعة النطاق على مستوى الفضاءات المهنية، مشجعة على استئناف الأنشطة الاقتصادية.

وقررت في وقت سابق تجميع كل المصابين قيد العلاج والحالات الجديدة في مستشفيين متخصصين قرب مدينتي الدار البيضاء (غرب) ومراكش (جنوب)، بغية “التسريع من الرفع التدريجي” للحجر الصحي وإفساح المجال للتكفل بمرضى آخرين في باقي المستشفيات.

 

ارتفاع مهول على مستوى الاصابات بكورونا في المغرب 570 إصابة جديد في 24 ساعة

 

 

اضف رد