أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

وفاة الصحفي والكاتب حسن السوسي بفيروس كورونا

توفي الصحفي  والإعلامي المغربي حسن السوسي  مساء الأحد بمدينة الراشيدية جنوب شرق البلاد،، متأثرا بتداعيات إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وتسبّبت وفاة ” حسن السوسي” بحالة كبيرة من الحزن في الوسط الصحفي واليسار المغربي بالداخل والخارج، نظرا لدوره المعروف في القضايا الوطنية والحريات.

وعُرف “السوسي ”  رحمه الله بحرصه على خدمة كافة الصحفيين من يعرفه ومن لا يعرفه، والتصدي لقضايا المظلومين من زملائه سواء ما يتعلق بالشق المهني أو السياسي، خاصة قضايا الحريات.

ونعى المكتب السياسي لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية الراحل الذي انتخب عضوا بالمجلس الوطني بعد عودته إلى المغرب من  لندن.

و للراحل السوسي مسار نضالي طويل على واجهات متعددة، وسبق له أن عمل في كل من باريس ولندن في عدة منابر إعلامية.

وترك السوسي كتابات في مجالات السياسة والإديولوجيا وإبداعات شعرية.

ويعد حسن السوسي، أحد أبرز وجوه اليسار المغربي، خلال فترة السبعينيات، عرف بانخراطه في الحركة الطلابية، كقيادي في منظمة الاتحاد الوطني لطلبة المغرب.

وقال الشاعر محمد اللغافي:”الصديق المناضل حسن السوسي يرحل عن عالمنا أيضا بسبب الوباء اللعين، تعازينا الحارة لعائلته ومقربيه”.

فيما المحامي والفاعل الحقوقي، مصطفى المانوزي:”لا أصدق أنا في ذهول شديد، الموت تقتات من خريطتنا ومن قمم جبالنا، وداعا رفيقي حسن السوسي”.

أما عضو المجلس الوطني لحزب الاتحاد الاشتراكي، البشير احشموض:”بحزن عميق، علمت هذا الصباح بوفاة أخينا حسن السوسي، المثقف والشاعر الملتزم بقضايا القوات الشعبية، وأحد الكوادر المتميز لحركة 23 مارس وعضو المجلس الوطني للحزب، اختطفه عنا غفلة الوباء اللعين وفارقنا من دون إنذار، أكيد أن روحه ستكون دوما حاضرة بقوة بيننا”.

وتسبب كورونا في أكثر من 3828 شخص بالمغرب، من أصل نحو 225 آلاف و70 إصابة تم تسجيلها، وكان بينهم عاملون في الوسط الإعلامي مثل الإعلامي إدريس أوهاب قضى  بالفيروس في 29 أكتوبر الماضي.

 

اضف رد