panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

24 شهيدا و 205 جريحا في غزة.. وإصابة مستوطنين وحرائق في “اسرائيل”

استمرار العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة لليوم الثاني على التوالي، بعد أن أطلقت إسرائيل عملية “الفجر الصادق” ضد حركة الجهاد الإسلامي، اغتالت فيها القيادي البارز تيسير الجعبري في واحدة من الغارات.

وأطلقت طائرة حربية بدون طيار صاروخًا واحدًا تجاه أرض زراعية في منطقة الزنة شرق بلدة بني سهيلا شرق مدينة خان يونس، ما أدى إلى استشهاد المواطن تميم غسان حجازي، وإصابة عدد من المواطنين بجروح مختلفة، حسب وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية “وفا”.

وترتفع حصيلة عدد الشهداء منذ أمس الجمعة إلى 24 فلسطينيًا، بينهم طفلة (5 أعوام) وسيدة، فيما أصيب 205، جراء العدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة.

بدورها، ردّت المقاومة بإطلاق رشقات من الصواريخ دوّت على أثرها صفارات الإنذار في الأراضي المحتلة، بعدما شدّدت على أن كل الخيارات مفتوحة أمامها.

وحمّلت الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة الفلسطينية، إسرائيل “المسؤولية الكاملة عن تداعيات العدوان الذي بدأته على قطاع غزة”.

وقالت الغرفة المشتركة في بيان: إن “العدو يُخطئ التقدير، ورد المقاومة قادم وبالطريقة التي تُحددها قيادة المقاومة”.

كما أعلنت سرايا القدس الجناح المسلح لحركة الجهاد الإسلامي، إطلاق أكثر من 100 صاروخ على إسرائيل، ردًا على قصف مواقع تتبع لها في غزة.

بينما أعلنت السلطات الاسرائيلية، اليوم السبت، عن وقوع 3 اصابات في مستوطنة “أشكول”، واحتراق منزل في “سديروت” وتدمير شارع، واحتراق مصنع دهانات في “شاعر هنيعف”، جراء صواريخ المقاومة المنطلقة من قطاع غزة.

واحترق مصنع للدهان جراء سقوط صاروخ للمقاومة قرب مستوطنة “شاعر هنيغف”.

وقال موقع “واللا” العبري ان صاروخا سقط على مصنع بشكل مباشر ما ادى الى احتراقه .

واكد الموقع” اندلع حريق في مصنع “نير ليت بعد سقوط صاروخ على المبنى.ولم ترد انباء عن وقوع اصابات ولحقت بالمكان اضرار جسيمة.

وأعلنت “سرايا القدس” الجناح العسكري لحركة “الجهاد الإسلامي”، اليوم السبت، “قصف مستوطنات ومواقع عسكرية إسرائيلية بعدد من الصواريخ وقذائف الهاون”.

وقالت “سرايا القدس”، في بيان لها عبر “تلغرام”، إنها “قصفت تل أبيب ومطار بن غوريون وأسدود وبئر السبع وعسقلان ونتيفوت وسديروت بـ 60 صاروخا ردا على القصف الإسرائيلي في غزة”.

في غضون ذلك، أعلن الجيش الإسرائيلي السبت اعتقال 19 عنصرًا من حركة الجهاد الإسلامي في الضفة الغربية، بينما يشن ضربات على أهداف عسكرية في غزة.

وجاء في بيان للجيش أن الجنود وعناصر من جهاز الأمن الداخلي “شين بيت” نفّذوا عمليات في عدة مواقع في الضفة الغربية “لإلقاء القبض على عناصر من حركة الجهاد الإسلامي”.

وأفاد بأن من بين 20 شخصًا اعتقلوا خلال عمليات الدهم التي تمّت صباح السبت “19 هم عناصر في الجهاد الإسلامي”.  

 

 

 

طالبان: لم نعثر على جثة “أيمن الظواهري”

اضف رد