أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc
בית הנשיא תמונה קבוצתית ריבלין

4 وزراء من أصل مغربي في الحكومة الإسرائيلية الجديدة أغلبهم نساء

حظيت الحكومة الإسرائيلية الجديدة برئاسة، نفتالي بينيت، أربعة وزراء من  أصول مغربية: ثلاث منهن  نساء ولدن في إسرائيل ووزير ولد في مدينة الصويرة بالمغرب.

وذكر المصدر أن أغلب الوزيرات اللائي حصلن على حقائب في حكومة إسرائيل الجديدة ينحدرن من أصول مغربية وعراقية.

النساء حظين بحصة مهمة في حكومة إسرائيل الجديدة

ومن ذوات الأصل المغربي، فنجد وزيرة المساواة الاجتماعية، العضو بالكنيست عن حزب “هناك مستقبل” الذي يتزعمه يائير لبيد، وهي “ميراف كوهين” المولودة في منتصف 1983 بالقدس المحتلة، لأبوين مغربيين هاجرا إلى إسرائيل، ومتزوجة وهي أم لثلاثة أبناء. كما في سيرة ميراف كوهين، أنها تخرجت من “الجامعة العبرية” في القدس بماجستير بالاقتصاد وإدارة الأعمال، وفي 2011 تم تعيينها عضوا في المجلس البلدي للقدس.

ومن أصل مغربي أيضا، وزيرة الطاقة “كارين الحرار” المولودة قبل 44 سنة في تل أبيب، لأسرة مغربية انتقلت إلى إسرائيل في الخمسينات، وهي متخرجة بدرجة ماجستير بالقانون من “معهد إدارة الدراسات الأكاديمية” وماجستير ثانية بالحقوق من “كلية واشنطن للقانون” في الجامعة الأمريكية.

والمعروف أيضا عن كارين الحرار، المتزوجة والأم لابنين، أنها ملمة بالفرنسية، وهي محامية، عضو منذ 2013 بالكنيست عن حزب “هناك مستقبل” وبأنها مقعدة على كرسي متحرك لاعتلالها بمرض “سوء التغذية العضلي”.

وشملت الحكومة، وزيرة الطاقة، كارين الهرار، المولودة لأسرة مغربية انتقلت إلى إسرائيل في خمسينيات القرن الماضي.

وأقر البرلمان الإسرائيلي “الكنيست”، يوم الأحد، الحكومة الإسرائيلية الجديدة،  بفارق صوت واحد فقط.

وصوت البرلمان الإسرائيلي بأغلبية 60 صوتا ضد 59 لصالح الحكومة الإسرائيلية الجديدة، بقيادة نفتالي بينيت.

وكان جلالة الملك المفدى محمد السادس حفظه الله،  قد بعث برقية تهنئة إلى رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت بمناسبة توليه منصبه.

وجاء في برقية الملك المفدى حفظه الله “يطيب لي، بمناسبة انتخابكم رئيس وزراء دولة إسرائيل، أن أعرب لمعاليكم عن أحر تهاني وأخلص متمنياتي بكامل التوفيق في مهامكم السامية”.

وأضاف “وأغتنم هذه المناسبة لأؤكد لكم حرص المملكة المغربية على مواصلة دورها الفاعل ومساعيها الخيرة الهادفة لخدمة سلام عادل ودائم في الشرق الأوسط يضمن لكافة شعوب المنطقة العيش جنبا إلى جنب، في أمن واستقرار ووئام”.

وكان المغرب قد استأنف العلاقات مع إسرائيل في العاشر من كانون الأول/ ديسمبر الماضي بوساطة أميركية.

في المقابل، اعترفت إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب بسيادة المغرب على منطقة الصحراء المغربية.

وأدى بينيت اليمين الدستورية في الكنيست، الأحد الماضي، بعد حصول الائتلاف الحكومي الجديد الذي يرأسه على ثقة الكنيست الإسرائيلي.

 

 

 

 

رئيس الوزراء الإسرائيلي الجديد نفتالي يعبر عن شكره للملك المفدى و يؤكد المغرب صديق و شريك وتربطنا علاقات قوية بالمملكة

 

اضف رد