عشرات القتلى والمخطوفون في هجوم على قافلة بنيجيريا في منطقة تنشط فيها “بوكو حرام”

أسفر هجوم مسلح على قافلة تضم عسكريين ومدنيين في ولاية بورنو شمال شرقي نيجيريا، عن مقتل العشرات فيما يتواصل البحث عن مفقوذين وإحصاء العدد النهائي للضحايا..

وقد أكد شهود عيان أن عشرات الأشخاص قتلوا أو فقدوا بهجوم على قافلة تضم عسكريين ومدنيين في ولاية بورنو شمال شرقي نيجيريا.

وأفادوا بأن القافلة التي كانت تضم نازحين في منطقة دامبوا تعرضت لكمين نصبه مسلحون.

وقال سائق محلي إنه شاهد نحو عشرين جثة والعديد من العربات المحروقة في موقع الهجوم، فيما أشار ناجٍ في الحادث إلى أن القافلة ضمت مئات المدنيين وبضع عشرات من الجنود، لكن عددا قليلا منهم وصلوا دامبوا، ولا يزال الغموض يلف بمصير الآخرين.

ووقع الهجوم في منطقة تنشط فيها جماعة “بوكو حرام” وتنظيم “داعش” الإرهابيان.

يذكر أن الهجوم يأتي في وقت تشن فيه السلطات حملة عسكرية كبرى لإنقاذ عشرات الفتيات اللاتي اختطفتهن جماعة “بوكو حرام” من ولاية “يوبي” في 19 من فبراير الجاري.

اضف رد