زياش يفند تصريحات “وزير الشباب والرياضة” حول قضية اعتزاله والإتصال به أكثر من “23 مرة”

فنّد اللاعب الدولي حكيم زياش، تصريحات  وزير الشباب والرياضة، رشيد الطالبي العلمي، التي أدلى بها اليوم الإثنين أمام مجلس النواب المغربي  بخصوص الهزيمة المذلة التي كانت سبب خروج المنتخب الوطني المغربي من كأس أمم افريقيا مبكرا وكأول فريق عربي يغادر البطولة.

اعتبر حكيم زياش عبر تدوينة له على حسابه الشخصب بموقع التواصل “أنستغرام” أن كل ما جاء في تصريحات وزير الشباب والرياضة الطالبي العلي مثيرة،و ان الوزير “كذب على المغاربة حينما قال بالحرف أنه اتصل بي عبر الجوال أكثر من 23 مرة، وأن زياش سيغادر المنتخب ”.

 

كما نشر نجم الفريق الهولندي صورةً لوزير الشباب الرياضة، رشيد الطالبي العلمي، مُرفقاً إياها برموز تعبيرية تُحيل على “البهلوان”، وبتعليق جاء فيه: “في المرة القادمة إذا كنت تريد القدوم بأي شيء فلتأت بكل ما هو صحيح وليس بالأكاذيب”.

وكان الطالبي العلمي قد قال إن زياش لا يُريد الإجابة عن الاتصالات الهاتفية، لافتاً إلى أن اللاعب يود الاعتزال دولياً.

وكانت بداية سنة 2015 إيذاناً بأول تطبيق للمبدأ الدستوري الجديد، الذي لم يكن وارداً ولا منصوصاً عليه في دساتير سابقة، كما هو الحال عليه في الدستور الجديد، عندما تم إعفاء وزير الرياضة والشباب، محمد أوزين، بسبب تداعيات ما سمي حينها بفضيحة ملعبالرباط لكرة القدم، عندما غمرته مياه الأمطار، وصار بمثابة مسبح كبير خلال كأس العالم للأندية في ديسمبر/كانون الأول 2014. صورة الملعب الذي تحول إلى بركة ماء تناقلتها كبريات وسائل الإعلام الدولية بكثير من الاستهزاء والتبخيس، ما خدش حينها صورة البلاد، خصوصاً أنه تم تجفيف المياه بوسائل بدائية أثارت سخرية العالم، وهو ما أفضى إلى مطالب شعبية بإقالة الوزير، استجاب لها القصر الملكي. وتقدم رئيس الحكومة حينها، عبد الإله بنكيران، بطلب إلى القصر الملكي يلتمس فيه إعفاء أوزين من مهامه، جراء ثبوت اختلالات في الملعب الكبير للعاصمة، كشف عنه تحقيق أمرت بها السلطات العليا في البلاد، إذ أثبت التقرير حينها “المسؤولية السياسية والإدارية المباشرة لوزارة الشباب والرياضة”.

شكرا للسيد الوزير الطالبي العالمي 👍 لي رد على فريق العدالة والتنمية👎 لي بغاو يحاكموا زياش بالبرلمان 😤

Publiée par ‎حكيم زياش – hakim ziyech‎ sur Lundi 8 juillet 2019

وكان العلمي قد قال خلال تعقيبه على تعقيبات الفرق البرلمانية بمجلس النواب في جلسة للأسئلة الشفاهية، يومه الاثنين 8 يوليوز الجاري، “زياش لم يرد على 23 مكالمة هاتيفة، ويقول إنه لن يكمل مع المنتخب في ظل هذه الظروف”، معتبرا أنه “لاعب كبير ومن أحسن اللاعبين على المستوى الدولي والجميع يعترف بالدور الذي لعبه”.

اضف رد