فاس: جرحى ومصابين في حوادث سير تسببت فيها عصابات تقطع الطريق على المسافرين

محمد القندوسي

تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي ليلة أمس الإثنين ويومه الثلاثاء مقاطع مصورة، تظهر احتجاجات مجموعة من المواطنين بسبب المخاطر التي يتعرضون لها، إثر إقدام مجهولون على قطع الطريق بأكوام من الأحجار الضخمة على مقربة من مركز نزالة بني عمار التابعة لجماعة مولاي إدريس زرهون، ما تسبب في عدة حوادث سير جلها وصفت بالمروعة والدموية.

 

إحدى مقاطع الفيديو التي انتشرت بكثافة، يظهر فيها شخصين في حالة جد حرجة غارقين في دمائهم، جراء الإصطدام التي تعرضت له سيارة خفيفة وشاخنة ليلة الأحد/الإثنين، ما جعل مجموعة من مستعملي الطريق الوطنية الرابطة بين فاس ومكناس يتجمهرون حول ضحايا الحادث في انتظار وصول رجال الدرك الملكي والوقاية المدنية، وهنا بدأت معاناة من نوع آخر، حسب رواية مصور الفيديو. هذه المقاطع المصورة أحدثت ضجة فيسبوكية واعلامية، حيث طالب مجموعة من النشطاء في العالم الأزرق مصالح الدرك الملكي والأمن بالقيام بحملات تمشيطية، من أجل الإطاحة بعصابة قطاع الطرق التي تهدد حياة المواطنين الأبرياء.

اضف رد