وفاة راما شاهين بطلة مسلسل “باب الحارة” في حادث سير مروع

ثريا ميموني

لقيت بطلة مسلسل ” باب الحارة ” الفنانة السورية الشابة راما شاهين حتفها في حادثة سير مروعة وقعت أمس الثلاثاء، إثر تعرضها لحادث سيارة مروع، لترحل عن عمر يناهز 18 عاما. الفنانة الراحلة ذو الـ 18 سنة، ولدت بمدينة إدلب السورية، وتعتبر راما شاهين خريجة معهد Royal Central رويال سنترال للفنون في لندن، التي تدرس به التمثيل وفن الرقص والغناء .

شاهين، برزت في العديد من العروض المسرحية بأوروبا، إلى جانب عروض مسرحية أخرى في سوريا. وكانت آخر مشاركات الفنانة الشابة التلفزيونية في مسلسل “باب الحارة الجزء العاشر”.

شاهين تعرضت لهذا الحادث المروع في العاصمة اللبنانية بيروتأ التي كانت تقضي بها رفقة مجموعة أصدقائها إجازة الصيف ، حيث تم نقلها على عجل صوب إحدى المستشفيات في دمشق السورية، ولم تنفع جهود الأطباء في إنقاذها، وظلت في حالة غيبوبة إلى أن أعلنت أسرتها عصر أمس الثلاثاء عبر تغريدة نشرت على صفحة العائلة وقالت: “بمزيد من الحزن والأسى، تنعي إليكم أسرة الفنانة راما شاهين وعموم آل شاهين في سوريا ودول أوروبا ابنتهم الغالية التي توفيت إثر حادث أليم تعرضت له يوم الإثنين الماضي عند سفرها بصحبة أصدقائها لقضاء عطلة الصيف في بيروت عن عمر يناهز الـ 18 ربيعًا بعد أن تم نقلها إلى المشفى في دمشق وبقيت لعدة أيام في غيبوبة نتيجة ما تعرضت له من إصابة إلى أن فراقت دنيانا اليوم”. ولم يكشف أي مصدر مقرب من عائلة راما شاهين أي تفاصيل بخصوص الدفن ومراسم العزاء حتى هذه اللحظة، ولكن من المتوقع بأن تكون هناك تصريحات جديدة لكشف تفاصيل هذه الأمور خلال الساعات المقبلة.

 

اضف رد