ندوة بطنجة تسلط الضوء على قضايا الهجرة ومغاربة العالم

ثريا ميموني / محمد القندوسي

يخلد المغرب غدا السبت 10غشت، ككل سنة، اليوم الوطني للمهاجر، وفي هذا الصدد نظمت فعاليات جمعوية بكل من فرنسا وإيطاليا وليكسمبورغ بتنسيق مع جهة طنجة تطوان ـ الحسيمة، ندوة تحت عنوان : ” آمال وآفاق المهاجر والمهاجرة المغربية .”

هذه الندوة التي أقيمت بأحد فنادق مدينة طنجة، عرفت سلسلة من المداخلات، أبرزها مداخلة ممثل الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وممثل مجلس الجالية، تلتها مناقشات المشاركين التي تمحورت جلها حول جملة من القضايا ذات الصلة بالهجرة، وذلك على ضوء ما ورد في مداخلة ممثل الوزارة الوصية من استراتيجية جديدة وناجعة تهدف بالأساس إلى تحسين وضعية المهاجر، مما سيؤدي حتما إلى تحسن الآفاق المستقبلية مما سيلبي جزء كبيرا من طموحات ومتطلبات أزيد من خمسة ملاين مهاجر مغربي مقيم بديار المهجر بصفة قانونية.

وشددت بعض المداخلات، أن ما تحقق من مكتسبات في هذا المجال، تبقى دون طموحات وتطلعات الجالية المغربية المقيمة بالخارج، خصوصا وأن جميع النقاط الواردة في البرنامج الحكومي للحكومة الحالية وما قبلها لم يفعل فيها ولو بند واحد، بل ظلت كل المقترحات والبرامج حبرا على ورق دون أي تنزيل على أرض الواقع.

اضف رد