إم إل بي وإن تي تي تكشفان عن شراكة تكنولوجيّة ريادية

عقد دوري كرة القاعدة الرئيسي (“إم إل بي”) و”إن تي تي”، شركة رائدة عالميّة في مجال حلول التكنولوجيا والأعمال، شراكة تقنيّة لأعوام متعدّدة. وتُعدّ “إن تي تي” أوّل شركة لتكنولوجيا المعلومات تتّخذ من اليابان مقرّاً لها تحصل على تسمية شريكة رسميّة لدوري كرة القاعدة الرئيسي في الولايات المتحدة الأمريكيّة. وجاء الإعلان اليوم في مقرّات دوري كرة القاعدة الرئيسي في نيويورك من قبل مفوّض كرة القاعدة روبرت دي مانفريد الإبن، والرئيس والرئيس التنفيذي لشركة “إن تي تي” جون ساوادا.

وسيقوم هذا التعاون الفريد باستكشاف والاستفادة من المنصّات التقنيّة الأكثر تطوّراً، هي التي تبرزها تقنيّة الرؤية الواقعية الفائقة “ألترا رياليتي فيوينج” من “إن تي تي”، لخلق تجارب جديدة لمشجعي كرة القاعدة. وأيضاً وانطلاقاً من موقع “إن تي تي” كشريكة رسميّة لتجربة مشجعي دوري كرة القاعدة الرئيسي في تقنيّة “ألترا رياليتي فيوينج” وراعية لقب شبكة كاميرات دوري كرة القاعدة الرئيسي، ستزيد الشركة الوعي حول علامتها التجارية من خلال استخدام منصّات التوزيع المختلفة من دوري كرة القاعدة الرئيسي بما في ذلك المنصّات الرقميّة، والجوالة، ومنصات التواصل الاجتماعي، والمنصات غير المتّصلة بالإنترنت، والتلفزيون.

 ستتعاون “إن تي تي” ودوري كرة القاعدة الرئيسي لخلق تجربة حماسيّة جديدة لمشجعي كرة القاعدة باستخدام الحلّ العالي التطوّر من “إن تي تي” باسم “ألترا رياليتي فيوينج”. ويتمتّع دوري كرة القاعدة الرئيسي بتاريخ طويل وناجح في مجال بناء شراكات تقنيّة ومنصّات ناشئة لاستكشاف وسائل جديدة للمشجعين لاستهلاك تجربة كرة القاعدة الكاملة. وتشكّل هذه الشراكة مع “إم إل بي” مثالاً ممتازاً عن رؤية “إن تي تي” المتمثلة باستخدام التكنولوجيا لمساعدة المؤسّسات والمجتمعات على تحقيق أهدافها في حقبة العالم الذكيّ وعلى خلق تجارب عالية التأثير للعملاء.

 تعتبر “ألترا رياليتي فيوينج” تقنيّة فائقة الوضوح بالوقت الفعلي من “إن تي تي” لتركيب مقاطع الفيديو المحيطة تدمج صور الكاميرا المتعددة بتحديد “4 كيه” ضمن صورة فائقة العرض مثل “12 كيه” بالوقت الفعلي، وتنقلها بشكلٍ متزامن إلى مواقع بعيدة. ومع مقاطع الفيديو المحيطة الفائقة التحديد التي لا يمكن التقاطها من خلال الكاميرات العامّة، يستطيع الجمهور أن يطّلع على المحتوى الرياضي وكأنّه يشاهده مباشرةً في الملعب أو في الميدان. إنّه حلّ موثوق يقوم على تقنيّة البحث والتطوير الفريدة من “إن تي تي”، “كيراري!(*1)”. وتمّ تطبيقه بنجاح في اليابان لتحسين مشاهدة الجمهور وتجارب المشجعين مع نتائج إيجابيّة للغاية.

ويخوض دوري كرة القاعدة الرئيسي وشركة “إن تي تي” حاليّاً مراحل التخطيط لتجربة النموذج الأصلي من “ألترا رياليتي فيوينج” في مباريات مقبلة مختارة. وسيتمّ الإعلان عن تفاصيل محدّدة وعرض الفرص الإعلاميّة في وقتٍ لاحق.

وقال المفوّض مانفريد في هذا السياق: “إنّنا متحمّسون لالتزام ’إن تي تي‘ ببناء حافظة موسّعة لتقنيّات كرة القاعدة ونتوقّع بحماس ما الذي ستقدمه الشراكة للأندية وللمشجعين. وإنّ مشاركة وتطبيق الرؤية لدعم التقنيّات المتطوّرة من أجل إفادة مشجعي كرة القاعدة سيشكّلان أساس كيفيّة قيام شراكتنا مع ’إن تي تي‘ باستكشاف واختبار وسائل فريدة لخلق تجارب جديدة في مجال كرة القاعدة”.

وصرّح جون ساوادا، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة “إن تي تي”، قائلاً: “تفتخر ’إن تي تي‘ بالتعاون مع دوري كرة القاعدة الرئيسي وتسريع مستقبل الرياضات الذكيّة. وتتمتّع الابتكارات التقنيّة بالقدرة على تغيير تجربة الرياضة والمشجعين لدرجة كبيرة. وانطلاقاً من إرثنا في مجال الابتكار وتجربة التطبيق الناجحة، سنساهم في نجاح دوري كرة القاعدة الرئيسي عبر خلق تجربة جديدة للمشجعين مع تقنيّتنا الفريدة ’ألترا رياليتي فيوينج‘. ومن خلال هذه الشراكة، تهدف ’إن تي تي‘ إلى تقديم الحلّ التقني القيّم الذي يساهم بإحياء الرياضات الذكيّة”.

اضف رد