عشرات من المستوطنين اليهود يقتحمون باحات الأقصى

محمد القندوسي

مرة أخرى، أقدم يوم أمس الأحد مستوطنين متطرفين، يمحاطين بحراسة مشددة من عناصر تابعة لشرطة وجيش الإحتلال باقتحام باحات المسجد الأقصى المبارك بالمدينة المقدسة وكالة الأنباء الفلسطينية ” وفا “أفادت نقلا عن مصادر في أوقاف القدس، بأن فوجين من المستوطنين قاموا صباح أمس الأحد باقتحام باحات الأقصى ، انطلاقا من جهة “باب المغاربة” الخاضع لسيطرة الاحتلال منذ عام 1967.

الفوج الأول ضم 45 من اليهود المتشددين، قاموا باقتحام باحة الحرم القدسي، حيث قاموا بجولات استطلاعية بكل المرافق، قبل أن يغادروا من “باب السلسلة”.

وأشار ذات المصدر، أنه في الفترة الصباحية ذاتها ، حضر إلى باحة المسجد الأقصى 26 عنصرًا من مخابرات الاحتلال ، وقاموا بجولة سريعة ، بعدها غادروا المكان وسط تنديد واستنكار من قبل عدد من المقدسيين. ونشير، أن شرطة الاحتلال، عادة ما تسمح للمستوطنين باقتحام باحات الأقصى والتجول فيها من جهة “باب المغاربة”؛ قبل أن تُغادر من “باب السلسلة” الذي يشهد محاولات استفزازية وصلوات تلمودية.

وتسمح شرطة الاحتلال للمستوطنين باقتحام الأقصى على فترتيْن؛ الصباحية من الساعة الـ 07:30 بتوقيت القدس المحتلة حتى الـ 11:00 والمسائية تستمر لمدة ساعة من بعد صلاة الظهر.

اضف رد