الناخب الوطني باتريس بوميل يطالب مليار سنتيم مقابل فسخ عقده

مصطفى الغليمي

علمت الجريدة من مصادر من جامعة كرة القدم، أن الناخب الوطني للمنتخب الاولمبي باتريس بوميل ، فاجأ رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم ، ” فوزى لقجع ” خلال اللقاء الذي جمعهما الأسبوع الماضي بمقر الجامعة بمدينة الرباط ، من أجل البحث في مستقبله رفقة المنتخب الوطني المغربي الاولمبي لكرة القدم ، بعد الخروج من التصفيات الأولمبية.

وكشفت مصادر ذاتها، أن الناخب الوطني الفرنسي ” باتريس بوميل ” طالب بحوالي مليار سنتيم ، تشكل مستحقاته إلي غاية 2022 ، من أجل الاستقالة ، ما وضع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم فوزي لقجع ، في موقف حرج ، خصوصا انه مدد عقده ، مباشرة بعد الإنفصال على ” هيرفي رونار ” لذلك اضطر رئيس الجامعة فوزي لقجع ، للمحافظة على باتريس بوميل مدربا للمنتخب الوطني المغربي الاولمبي لكرة القدم ، إذا تعذر عليه فك الارتباط معه علما انه يتقاضى حوالي 53 مليون سنتيم شهرا .

اضف رد