مدرب اتحاد طنجة نبيل نغيز…أتحمل كامل المسؤولية في الهزيمة والإقصاء أمام فريق قوي ومنظم..

محمد القندوسي صور ..عدنان

لم ينجح فريق اتحاد طنجة في تجاوز عقبة حسنية أكادير، حيث مني مساء أمس الثلاثاء على أٍضه وأمام جمهوره العريض جدا بهزيمة قاسية بواقع (0/ 1)، نتيجة منعته من متابعة مشواره في منافسات كأس العرش، وهو اللقب الذي مازال ينقص خزانة اتحاد طنجة.

اتحاد طنجة كاد أن يكون هو السباق للتهديف في الدقيقة الـ 21 من الشوط الأول، بواسطة الليبي زكرياء الهريش الذي فعل كل شئ ، بعد أن انطلق كالسهم من وسط الميدان مراوغا مجموعة من المدافعين ومنتهيا بالحارس، وأمام شباك شبه فارغة أهدر إحدى أغرب فرص التهديف وسط ذهول الآلاف من مناصري فريق اتحاد طنجة.

الهدف الوحيد في المباراة، تأتى للسوسيين خلال الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول من المباراة الإضافية، وذلك عن طريق ركلة جزاء أعلنها الحكم سمير الكزاز ونفذها بنجاح اللاعب سفيان بوفتيني لينتهي اللقاء بتقدم الزوار بهدف دون رد.

مدرب اتحاد طنجة الإطار الجزئري نبيل نغيز، وخلال الندوة الصحفية، أقر بمسؤوليته الكاملة في الهزيمة والإقصاء مؤكدا أن ” اللاعبين دارو لي عليهوم وكتر….” الأجمل والرائع في هذه المباراة، هو جمهور اتحاد طنجة الذي قارب عتبة الـ 40 ألف، رقم قياسي لم يعرفه الملعب الكبير لطنجة منذ ديربي اتحاد طنجة والمغرب التطواني قبل سنتين.

 

اضف رد