أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

الذهب يهبط إلى 1606.62 دولار للأوقية بفعل مخاوف كورونا

تراجعت أسعار الذهب اليوم الخميس، بعد أن كشفت الصين عن إجراءات لتخفيف الأثر الاقتصادي لتفشي فيروس كورونا لكن المعدن ظل قرب أعلى مستوياته في نحو 7 سنوات الذي سجله في الجلسة السابقة مع استمرار المخاوف حيال المرض.

وفي الساعة 08:00 بتوقيت جرينتش كان السعر الفوري للذهب منخفضا 0.3 في المائة إلى 1606.62 دولار للأوقية (الأونصة).

ونزلت عقود الذهب الأمريكية الآجلة 0.1 في المائة لتسجل 1609.60 دولار.

وفي المعادن النفيسة الأخرى تراجع البلاديوم الذي يشهد عجزا في المعروض 0.9 في المائة إلى 2688.40 دولار للأوقية بعد أن لامس ذروة قياسية عندما بلغ 2841.54 دولار في الجلسة السابقة. وانخفضت الفضة 0.5 في المائة إلى 18.30 دولار لكنها حومت قرب أعلى مستوياتها في أكثر من شهر الذي سجلته أمس. ونزل البلاتين 1.2 في المائة إلى 993.40 دولار للأوقية.

وبرغم تراجعها، ظلت أسعار المعدن النفيس قرب أعلى مستوياتها في نحو 7 سنوات، والتي وصلت إليها في الجلسة السابقة مع استمرار المخاوف إزاء الوباء القاتل.

 وانخفضت أسعار العقود الفورية للذهب بنسبة 0.3% إلى 1606.62 دولار للأوقية، عند حلول الساعة 0749 بتوقيت جرينتش، كما هبطت أسعار العقود الآجلة الأمريكية للذهب بنسبة 0.1%، مسجلة 1609.60 دولار.

وبشأن المعادن النفيسة الأخرى انخفضت أسعار البلاديوم الذي يشهد بالفعل عجزا في المعروض بنسبة 0.9% إلى 2688.40 دولار للأوقية، بعد أن وصلت لمستوى قياسي في الجلسة السابقة (2841.54 دولار).

وانخفضت الفضة بنسبة 0.5 % إلى 18.30 دولار، لكنها تحوم قرب أعلى مستوياتها في أكثر من شهر الذي سجلته في جلسة تعاملات أمس الأربعاء.

كانت اللجنة الوطنية للصحة بالصين، قد أعلنت أمس الأربعاء، أن عدد الوفيات بسبب فيروس كورونا، ارتفع إلى 2004 أشخاص، والمصابين إلى 74 ألفا و185 حالة، مشيرة إلى شفاء ما يقارب 14 ألفا و376 شخصا بعد معالجتهم، حتى نهاية أمس الأول.

 وذكرت لجنة الصحة في بيان: “تلقت لجنة شئون الصحة بيانات من 31 مقاطعة، تؤكد إصابة 74 ألفا و185 شخصا، وفى الوقت الحالى لدينا 57 ألفا 805 مرضى، من بينهم 11 ألفا و977 فى حالة صحية حرجة، وتوفى 2004 أشخاص بالفيروس، وغادر المستشفيات 14 ألفا و376 شخصا بعد شفائهم.

كانت السلطات الصينية قد أمرت جميع العائدين إلى العاصمة بكين بالخضوع لحجر صحي ذاتي لمدة 14 يوما، وهددت بمعاقبة المخالفين، وفقا لوسائل الإعلام الرسمية في الصين.

وطلبت السلطات من المواطنين “تطبيق الحجر الصحي الذاتي، أو الذهاب إلى أماكن مخصصة للحجر الصحي”، بعد عودتهم إلى العاصمة الصينية من العطلات، بغية الحد من انتشار فيروس كورونا.

اضف رد