panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

العثماني: يكشفأن مرضى كورونا في المغرب يعالجون بدواء الملاريا ” Plaquenil بلاكُنيل”

كشف رئيس الحكومة الدكتور سعد الدين العثماني، على أن المغرب اكتشف منذ ظهور فيروس كورونا في البلاد دواء “بلاكنيل”، المضاد للملاريا المصنع في المملكة والذي برهن عن نتائج “واعدة” في معالجة مرضى بفيروس كورونا المستجد. 

وجاء ذلك السر الذي كشفه العثماني  عبر تغريذة على مواقع التواصل الاجتماعي عبر حسابه الرسمي في “تويتر”، حذفها في وقت لاحق، التي قال فيها بأن جميع الحالات المصابة بفيروس كورونا في المملكة المغربية الشريفة تتلقى العلاج باستعمال دواء يُصنع في البلاد، ويستخدم في علاج داء الملاريا “Plaquenil بلاكُنيل”.

ويأتي كلام العثماني ردا على مطالب نشطاء دعوه لاقتناء دواء علاج كورونا.

يشار إلى أن ” Plaquenil بلاكُنيل” عقار مكون من جزيئات “هيدروكسي كلوروكين” ويستخدم منذ عقود في معالجة الملاريا وأمراض المناعة الذاتية مثل الذئبة والتهاب المفاصل.

وبالتزامن، أعلنت مجموعة «سانوفي» الدوائية الفرنسية اول من امس أنها مستعدة لأن تقدم للسلطات الفرنسية ملايين الجرعات من «بلاكنيل»، الدواء المضاد للملاريا الذي تنتجه والذي برهن عن نتائج «واعدة» في معالجة مرضى بفيروس كورونا المستجد، مشيرة إلى أن هذه الكمية كافية لمعالجة 300 ألف مريض محتمل.

وقال متحدث باسم «سانوفي» لوكالة «فرانس برس» انه على ضوء النتائج المشجعة لدراسة أجريت على هذا الدواء فإن «سانوفي» تتعهد بوضع دوائها في متناول فرنسا وتقديم ملايين الجرعات، وهي كمية يمكن أن تتيح معالجة 300 ألف مريض، مشددا في الوقت نفسه على أن المجموعة الدوائية مستعدة للتعاون مع السلطات الفرنسية «لتأكيد هذه النتائج».

و«بلاكنيل» عقار مكون من جزيئات «هيدروكسي كلوروكين» ويستخدم منذ عقود في معالجة الملاريا وأمراض المناعة الذاتية مثل الذئبة والتهاب المفاصل.

وكان البروفيسور ديدييه راوول، مدير المعهد الاستشفائي الجامعي في مرسيليا، قال الاثنين الماضي انه أجرى تجربة سريرية أظهرت أن هذا العقار يمكن أن يساهم في القضاء على فيروس كورونا المستجد.

وبحسب الدراسة التي أجراها البروفيسور راوول على 24 مريضا بفيروس كورونا المستجد، فقد اختفى الفيروس من أجسام ثلاثة أرباع هؤلاء بعد ستة أيام على بدء تناولهم العقار.

كما أكد الرئيس ترامب في إيجاز صحفي اليوم الخميس  إن دواء اسمه “هيدروكسي كلوروكوين” (Hydroxychloroquine)، الذي يستخدم في علاج الملاريا، وأحيانا تصلب المفاصل؛ حقق نتائج واعدة، وجرت عليه تجارب سريرية.

وغرّد العثماني، في وقت لاحق موضحا بقوله “تفاعلًا مع تعليقات بعض المواطنين حول استعمال دواء الكلوروكين، في علاج الإصابة بفيروس كورونا، يجب التوضيح أن استعمال هذه المادة لا يزال في بدايته في مختلف الدول، وليس هناك أدلة كافية على فعاليته في علاج هذا الداء، وأن الوقاية وحدها حاليًا السبيل الوحيد لحماية المجتمع منه”.

وفي وقت سابق الخميس، أعلنت وزارة الصحة تسجيل 8 حالات جديدة، ما يرفع إجمالي الإصابات بالمملكة إلى 62 شخصًا.

وارتفع عدد الوفيات في إيطاليا جراء الإصابة بفيروس كورونا إلى 3405، متجاوزا عدد الوفيات في الصين، الذي بلغ 3245 حالة؛ وبذلك تصبح إيطاليا الدولة الأولى من حيث عدد الوفيات جراء الفيروس، تليها الصين، فإيران، ثم إسبانيا.

ولأول مرة منذ تفشي فيروس كورونا، لم تسجل مدينة ووهان (عاصمة إقليم هوبي مركز تفشي المرض في الصين) أي إصابات جديدة خلال الساعات 24 الماضية، بيد أن السلطات الصحية الصينية أعلنت تسجيل 34 حالة جديدة في عموم الأراضي الصينية لمواطنين قدموا من خارج البلاد.

اضف رد