اليابان تعلن رسميًا تأجيل أولمبياد طوكيو 2020 بسبب تفشى فيروس كورونا

طوكيو – قال رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي إنه توصل إلى اتفاق مع رئيس اللجنة الأولمبية الدولية توماس باخ لتأجيل الأولمبياد لمدة عام تقريبًا، وقال آبي في تصريحات نقلتها وسائل الإعلام اليابانية إن صيف 2021 هو الموعد المقترح لإقامة الألعاب الأولمبية.

وقالت اللجنة في البيان الرسمي إن الاجتماع شهد انضمام كل من موري يوشيرو رئيس اللجنة المنظمة لطوكيو 2020 والوزير الأولمبي هاشيموتو سايكو ورئيس لجنة التنسيق للجنة الأولمبية الدولية جون كوتس والمدير العام للجنة الأولمبية الدولية كريستوف دي كيبر والمدير التنفيذي للألعاب الأولمبية كريستوف دوبي.

وأعرب الرئيس باخ ورئيس الوزراء آبي عن قلقهما المشترك بشأن تفشى كورونا العالمي، وآثاره على الحياة اليومية والتأثير الكبير الذي تعرض له الرياضيين العالميين الذين يستعدون للمشاركة.

وتابع البيان: “نثنى على مجهودات اليابان فى مكافحة الفيروس الذى أدى الانتشار غير المسبوق وغير المتوقع لتفشي المرض إلى تدهور الوضع في بقية العالم، بعد تسجيل حوال 375 ألف حالة في جميع أنحاء العالم وفي كل بلد تقريبًا، ويتزايد عددها كل ساعة.”

وأضاف: “في الظروف الحالية واستناداً إلى المعلومات التي قدمتها منظمة الصحة العالمية خلص رئيس اللجنة الأولمبية الدولية ورئيس وزراء اليابان إلى أنه يجب إعادة جدولة دورة الألعاب الأولمبية الثانية والثلاثين في طوكيو إلى ما بعد عام 2020 ولكن في موعد لا يتجاوز صيف 2021، لحماية صحة الرياضيين وجميع المشاركين في الألعاب الأولمبية والمجتمع الدولي.”

وجاء القرار بعدما ناشدت أصوات اللجنة الأولمبية الدولية منع الألعاب الصيفية هذا العام بسبب وباء كورونا حيث نجحت ضغوط الدول في تأجيل البطولة التي كانت مقررة بين 24 يوليو حتى 9 أغسطس 2020 بمدينة طوكيو، لتنضم إلى كل المواعيد والبطولات الكبرى التي تأجلت بسبب الوباء المتفشى مثل دوريات أوروبا الكبرى ويورو 2020 وكوبا أمريكا وتصفيات كأس الأمم الأفريقية.

وقال رئيس اللجنة الأولمبية توماس باخ، فى وقت سابق على أن الحياة الإنسانية أهم من إقامة أى منافسة رياضية، ولكن تريد اللجنة الأولمبية الدولية أن تكون جزءًا من الحل.

وعلى الرغم من أن الحكومة اليابانية، كانت ترفض تماما التأجيل وأكدت أنها عازمة على استضافة أولمبياد “آمنة” فى موعدها المحدد لكن الضغوطات تزايدت وخاصة بعد إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب رغبته في ترحيلها لمدة عام.

وبعدها جاءت سلسلة مقاطعات للبطولة ليتأكد للجميع أن قرار التأجيل قادم لا محالة حيث قالت بيرت كوجول رئيسة اللجنة الأولمبية النرويجية، إن النرويج لن ترسل رياضييها إلى أولمبياد طوكيو 2020 حتى يتم السيطرة على وباء كورونا.

كما طالبت العديد من الدول الأخرى مثل سويسرا والنمسا وفرنسا وكندا بتأجيل منافسات دورة الألعاب الأولمبية خوفا على اللاعبين من انتشار الفيروس.

اضف رد