وصول “سفينة مستشفى” لولاية نيويورك للمساعدة في مواجهة كورونا

وصلت قبل قليل السفينة الطبية العسكرية “كومفورت” إلى نيويورك، لمساعدة الولاية الأمريكية على مكافحة تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد. وقال عمدة مدينة نيويورك بيل دي بلاسيو، إن وصول أكبر مستشفى عسكري عائم بأمريكا، سيتسبب في منح “دفعة معنوية” قوية للجميع.

وأضاف “حقيقة وجود البحرية والجيش هنا لمساعدة مدينة نيويورك في هذا الوقت، هذا أمر مثير ومهم لهذه المدينة”. وتابع “يا لها من بادرة من الجيش لمساعدتنا بهذه الطريقة القوية.

هذا أمر مؤثر للغاية ومهم لنا جميعا. نحن بحاجة للمساعدة”. وستساعد السفينة على تخفيف العبء عن المستشفيات التي تعالج مرضى فيروس كورونا، وسيتم استخدامها لنقل المرضى الذين لا يعانون من الفيروس وحالتهم حرجة بسبب أمراض أخرى.

وتحتوي السفينة على 12 غرفة عمليات مجهزة بشكل كامل و1000 سرير علاوة على خدمات الأشعة ومختبر طبي وصيدلية ومختبر بصريات ومصنعين لإنتاج الأكسجين. ووصلت حالات الوفاة في الولايات المتحدة الأمريكية بسبب فيروس كورونا إلى 2513 حالة، كما وصل عدد حالات الإصابات المسجلة إلى 143 ألف حالة.

وسجلت مدينة نيويورك أعلى معدل وفيات بـ776 حالة وفاة، وحلت العاصمة واشنطن في المرتبة الثانية بـ144 حالة وفاة.

اضف رد