panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

الإحتجاجات على الأوضاع المعيشية متواصلة بلبنان لليوم الثالث على التوالي…وحديث عن مقتل أحد المتظاهرين (الصور)

محمد القندوسي

الأوضاع المزرية الإقتصادية والإجتماعية التي يعيشها لبنان بسبب المناخ السياي المتلبد ووباء كورونا، دفع المئات من الشباب النزول إلى الشارع للتظاهر، حيت اندلعت احتجاجات خلال الثلاث أيام الأخيرة في مدن متفرقة من لبنان، أبرزها الإضطرابات التي عاشتها العاصمة بيروت ليلة أمس الأربعاء، حيث احتشد المئات من الشباب أمام البنك المركزي اللبناني للتظاهر ضد ارتفاع الأسعار وتدهور الليرة اللبنانية بسبب السياسات المالية الإرتجالية، ما أدى إلى تفاقم البطالة التي أصبحت ظاهرة مستشرية عبر كل التراب اللبناني .

احتجاجات يوم أمس تطورت إلى أعمال عنف وشغب ومواجهات مع عناصر من قوات الجيش التي تدخلت في عين المكان وتمكنت من اعتقال مجموعة من المتظاهرين، وهي حصيلة جديدة انضافت إلى أخرى سابقة خلال الأيام الثلاث الماضية.

ورغم التدابير الأمنية المشددة والصارمة التي اتخذتها وحدات الجيش اللبناني، تمكن المحتجون الذين نزلوا للشارع في حالة هستيرية قاموا بقطع مجموعة من الطرقات والشوارع الرئيسية بالمدينة، إلى ذلك، أقدم محتجين على إضرام النار بالإطارات المطاطيّة، وحرق بعض السيارات، وبعض الآلات المصرفية، ما دفع قوات الجيش باستعمال قنابل الغازات المسيلة للدموع، من أجل تفريق المتظاهرين.

من جانبها، حذرت الجامعة العربية من انزلاق لبنان للمجهول في ظل التطورات الخطيرة التي يشهدها البلد، مؤكدة أن الأزمة المالية اللبنانية تتطلب معالجات حاسمة وفورية.

وخلال مقابلة تلفزيونية ، قال ديفيد شينكر مساعد وزير الخارجية الأميركي إن الأوضاعَ السيئة التي تجتاح لبنان هي نتيجةُ الفساد والقراراتِ المالية السيئة، داعيا السلطات في لبنان إلى تطبيق الإصلاحات بسرعة. بقية الإشارة، أن اشتباكات ليلة الإثنين الثلاثاء الماضية، خلفت مقتل أحد المحتجين في مدينة طرابلس ، بعد ليلة من الكر والفر بين متظاهرين ودوريات الجيش.

 

اضف رد