panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

المغرب يتجه لتمديد حالة الطوارئ ثالثة إلى نصف يونيو المقبل

على ما يبدو أن حكومة سعد الدين العثماني مسرة على تمديد حالة الطوارئ الصحية المفروضة في المغرب لمكافحة تفشي فيروس كورونا الجديد، إلى ما بعد 20 ماي الحالي، بعدما أظهرت النقاشات، بناء على تصريحات لبعض المسئولين، بأن العثماني سيكشف غذاً الإثنين خطة لرفع “الحجر الصحي”، وذلك في جلسة برلمانية مشتركة بين مجلسي النواب والمستشارين، خاصة في ظل ارتفاع حالات الإصابة المسجلة خلال الأيام الماضية.

وبحسب مصادر حكومية، تحدثت لـ”المغرب الآن”، فإن المعطيات التي قدمتها وزارة الصحة، خاصة اليوم الأحد في التصريح اليومي بوجود بؤر صناعية وتجارية، تسير في اتجاه الدفع نحو تأجيل رفع حالة الطوارئ الصحية المفروضة منذ 20 مارس/ آذار الفائت لأسابيع أخرى، مشيرة إلى أن المغرب لم يبلغ بعد مرحلة الذروة المنتظرة، نهاية الشهر الجاري وبداية الشهر القادم، وبالتالي لا يمكن المغامرة بإنهاء الحجر الصحي مخافة المساهمة في تفشي الفيروس وتفاقم الأَوضاع، خاصة في ظل ظهور بؤر محلية مرتبطة بأنشطة تجارية وصناعية في بعض المدن المغربية.

ووفق المصادر ذاتها، فإن قرار تمديد حالة الطوارئ الصحية في المغرب ينتظر أن يتخذ غذاً الإثنين خطة لرفع “الحجر الصحي”، وذلك في جلسة برلمانية مشتركة بين مجلسي النواب والمستشارين، من خلال مرسوم جديد يصدره كل من وزير الداخلية ووزير الصحة، متوقعة أن يمتد التمديد الجديد إلى أسبوعين أخرى، على اعتبار أن الوضع الوبائي بالمملكة لم يصل بعد إلى وضع السيطرة.

ويأتي ذلك، في وقت أعلنت فيه عدد من الدول العربية، اليوم الأحد، تشديد القيود المفروضة لمواجهة تفشي فيروس كورونا خلال عطلة عيد الفطر.

الحكومة المصرية كشفت، اليوم الأحد، تمديد موعد حظر التجول ليبدأ من الساعة الخامسة مساء من يوم الأحد، بدلا من التاسعة مساء كما يحدث حاليا، وحتى الجمعة، مع استمرار إغلاق المحلات والمراكز التجارية والشواطئ والحدائق.

وكانت المملكة العربية السعودية أعلنت، يوم الخميس من الأسبوع الجاري، فرض حظر تجول على مدار 24 ساعة خلال عيد الفطر، ابتداء من 23 ماي الجاري وحتى الـ27 من الشهر نفسه في مدن ومناطق المملكة كافة.

وقال مدير مديرية الأوبئة بوزارة الصحة ، محمد اليوبي إنه “تسجل إصابات بأعداد متزايدة يومياً، كما يرقد عدد من المواطنين في غرف العناية المركزة، وهو ما يستدعي تظافر جهود الجميع، واتخاذ المزيد من الاحتياطات والتحلي بالصبر، لتجنيب البلاد أي تفاقم للوضعية وتجاوز هذه الظرفية الصعبة بأقل الأضرار”.

ويرى خبراء الصحة أن قرار  تمديد الحجر الصحي المرتقب إعلانه يأتي بعدما أوصت وزارة الصحة بإبقاء حالة الطوارئ الصحية 15 يوماً، إلى حين التأكد من استقرار المنحى الوبائي لفيروس “كورونا” المستجد في جهات المملكة.

وتؤكد وزارة الصحة ضرورة استقرار مؤشر (R0) في أقل من 1 لمدة أسبوعين على الأقل، علماً أن هذا المؤشر سجل على الصعيد الوطني 1.08 يوم الجمعة 15 ماي ويواصل الارتفاع في الدار البيضاء إلى 1.13، مع وجود فارق في سرعة انتشار الوباء حسب بعض الجهات التي تسجل معدل انتشار أقل من أو يساوي 0.6.

عدد الإصابات يرتفع إلى 6870

في الأثناء، ما زال ظهور بؤر انتشار فيروس كورونا داخل بعض المراكز التجارية والمصانع يلقي بظلاله على الحالة الوبائية بالمغرب، بعدما كشف محمد اليوبي، مدير مديرية الأوبئة ومكافحة الأمراض بوزارة الصحة، مساء الجمعة، أن من ضمن الـ281 حالة إصابة، التي تم إحصاؤها، الأحد، 129 إصابة مباشرة سجلت في بؤر بوحدات صناعية وتجارية وأنشطة أخرى. 

 

 

المغرب يسجل 129إصابة جديدة بكورونا خلال 24 ساعة والإجمالى يرتفع لـ 6870

 

اضف رد