panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

وضع مقبرة سيدي اغريب بعمالة الخميسات لا يسر .. المواطنون يشكون من قلة اماكن الدفن وسندان التطاول على المقاب

نستدل ببعض الصور، عمد مصدرنا في جريدة المغرب الآن، إلى التنديد بحالة الإهمال التي تعاني منها مقبرة سيدي اغريب بعمالة الخميسات مهملة وبدون تنظيم ، التي باتت أحيانا مكانا لبيع المخدرات. وأطلقوا صرخة لحث المواطنين على إنقاذ قبور أجدادهم.


تعد مدينة الخميسات من المدن التي تفتقر الي خطة او استراتيجية مدنية ذكية لتنظيم المقابر واحصاءها وتنظيمها وتنظيفها وتنقيتها من العشب والاعتناء بها ، فزاءر مقبرة مدينة الخميسات التي تسمى سيدي غريب هي المقبرة الوحيدة اليتيمة والمتنفس الوحيد للخميسات للموتى وعاءلاتهم .

فزوار هذه المقبرة يفكر اكثر من ثلاثماية مرة كيف ستخرج هذه الزيارة ….لذلك نناشد السلطات العليا والمحلية ان تلتفت الي هذه المقبرة في هذه المدينة المحروسة باذن الله.

تردي وضع المقابر في المغرب ليس جديدا، إذ نقرأ في تقرير موجه لوزارة الداخلية منذ سنة 2012 وجاء ذكره في مختلف وسائل الإعلام أن “75 % من مقابر المملكة في وضع ‘كارثي و15 % في وضع متوسط و10 % في وضع جيد”.

كما آلت دراسة قام بها المجلس الوطني لحقوق الإنسان في 2010 إلى نفس الاستنتاج، حيث تحدثت عن الأوساخ وحالة الإهمال في المقابر، وتحدثت عن “حالات انتهاك وهدم لقبور تاريخية”.

ويعتبر صاحب هذه الدراسة جمال برامي، وهو عضو في هذا المجلس، أن المسؤولين الإداريين والسياسيين الذين توجه إليهم لإيجاد حل لهذه المعضلة لا يتمتعون “بأية نظرة شاملة أو جزئية” للموضوع، وأن الحلول التي يقترحونها “مشتتة وغير واضحة”.

ويذكر هذا التقرير أن المقابر الأحسن وضعا هي تلك التي تصونها الجمعيات الخاصة، مثل المقابر اليهودية والمسيحية. 

اضف رد