أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

شاهد ..الأمن الإسباني يعتقل مهاجر مغربي على طريقة “جورج فلويد” العنصرية بسبب ” الكمامة “

أثار مقطع شريط فيديو نشر على مواقع التواصل الاجتماعي “تويتر” جدلا واسعا بين رواد منصات التواصل، بالطريقة التي تعامت بها الشرطة الإسبانية مع مواطن مغربي مقيم بطريقة نظامية بالديار الإسبانية، أثناء ركوب القطار بمحطة مدريد ، حيث حاول حراس أمن  إخضاعه بالقوة، بدعوى عدم ارتدائه كمامة واقية، خلال الأزمة الصحية التي فرضها فيروس “كورونا” المستجد.

تعرض مهاجر المغربي مقيم بإسبانية لمعاملة تذكرنا في نفس ما شهده المواطن الأمريكي “ أسود البشرة، جورج فلويد، على يد شرطي في مدينة مينيابوليس بولاية مينيسوتا” معاملة المواطن المغربي بهذه القسواة التي يشم منها رائحة العنصيرة من طرف الأمن الغسباني ، الذي كان برفقة أحد المسافرين، بسبب عدم تقيده بارتداء الكمامة الواقية، لكن الأمر سرعان ما تحول إلى واقعة وصفتها تغريدات على « تويتر » بالاعتداء العنصري.

وانتشر على نطاق واسع فيديو يظهر ثلاثة من عناصر الحرس الأمن الإسباني، راكعاً أحدهم  فوق  راسه محاولاً تثبيته، فيما كان المغربي يردّد “لم أعمل شيء غير قانوني، أرجوك إسمعني فقد اغفلت وضع الكمامة”.

فقد أقر المواطن المغربي أنه قد غفل وضع الكمامة الواقية وأن كلامه بالهاتف  سقطت الكمامة على الجانب الأخر من أذنيه ,)هذا الأمر طبيعي ) عندما كان يصعد إلى القطار، وفق ما أفاد به، قبل أن يفاجأ بالاعتداء عليه، كما أفاد موقع « أورو ويكلي »، الذي نشر الفيديو الموثق للواقعة بتعليق يفيد بأنها اعتداء عنصري.

وبعد انتشار الفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي قدم مكتب السكك الحديدية في إسبانيا شكاية في الموضوع ضد المهاجر المغربي، حيث يرتقب أن يتحمل تبعات عدة بسبب عدم التزامه بالمعايير الصحية المعمول بها داخل محطات القطار بسبب تفشي « كوفيد-19 ».

وأنحى معلقون في مواقع التواصل الاجتماعي باللائمة على مستخدمي وكالة السكك الحديدية بعد سماحهم لمسافر أيضا بالتهجم على المهاجر المغربي، فيما عاب آخرون على حارسة أمن عدم ارتدائها للكمامة الواقية وهي تحاول إخضاع المهاجر المغربي.

 

 

 

 

شهر يونيو …ذكرى اختفاء محمد بصير و الولي مصطفى السيد ! أي حقيقة !‏

 

 

اضف رد