panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

ألمانيا..تدابير احترازية طارئة لمنع حدوث موجة وبائية ثانية..

أعلنت ألمانيا أمس الثلاثاء إعادة فرض إجراءات الإغلاق على 640 ألف شخصا بسب تفشي فيروس كورونا المستجد، وظهور بؤرة جديدة في مسلخ كبير، حيث تم اكتشاف أكثر من 1500 إصابة بالفيروس، بسحب صحيفة ديلي ميل.

وقال رئيس وزراء مقاطعة شمال الراين – ويستفاليا، أرمين لاشيت: “سنعيد فرض الحجر في جميع أنحاء مدينة كانتون غوترسلوه، البالغ عدد سكانها حوالي 360 ألف نسمة وتقع في غرب البلاد”.

وأضاف: “المناطق المتضررة ستعود إلى الإجراءات التي تم تطبيقها قبل عدة أسابيع، لتعود عقارب الساعة إلى الوراء قبل أن تبدأ ألمانيا في تخفيف الإغلاق”.

كما أعلنت الحكومة الألمانية فرض إجراءات الإغلاق على مدينة فارندورف البالغ عدد سكانها نحو 280 ألف نسمة.

وقررت الحكومة إغلاق المدارس والنوادي الليلية والصالات الرياضية ودور السينما في المدينة مرة أخرى، كما أغلقت المنتزهات وحظرت حفلات الشواء، وتم تخفيض الحد الأقصى البالغ 10 أشخاص على التجمعات العامة إلى اثنين، ومن المفترض أن تستمر هذا الإجراءات مبدئيا إلى 30 يونيو الجاري.

تأتي هذه الإجراءات بعد يومين من إعلان معهد روبرت كوخ للأوبئة ببرلين، أن معدل انتشار فيروس كورونا قد قفز إلى 2.88%.

وكانت الحكومة الألمانية أعلنت منذ أكثر من شهر نجاحها في السيطرة على الفيروس، وبدأت في تخفيف القيود المفروضة بسبب تفشي الوباء، وأعادت فتح صالات السينما ودور العبادة والشواطئ، كما سمحت بعودة المباريات.

وتعتبر ألمانيا، البالغ عدد سكانها 80 مليون نسمة، من أقل الدول الأوروبية تسجيلا لعدد الوفيات بفيروس كورونا، فقد سجلت حوالي 8895 وفاة من أصل 191 ألف إصابة.

 

 

 

 

فاض الكيل..أصحاب الحمامات ينتفضون

 

 

اضف رد