panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

رونالدو يقرر مواصلة المشوار مع يوفنتوس الإيطالي على “إنستغرام”

قرر النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو استمراره ضمن صفوف الفريق الإيطالي يوفنتوس  لكرة القدم، وذلك ردا على الشائعات حول إمكانية سعيه للرحيل عن الفريق بعد خسارة يوفنتوس في دور الستة عشر من دوري الأبطال، رغم أن عقده مع الفريق من المفترض أن يستمر حتى عام 2022.

ونشر رونالدو مقطع فيديو عبر حسابه بتطبيق مشاركة الصور “إنستغرام”، يتضمن أبرز اللقطات في الموسم الماضي الذي شهد تتويجه مع يوفنتوس بلقب الدوري الإيطالي، وعلق عليه قائلا “في الوقت الذي أستعد فيه لموسمي الثالث كلاعب في يوفنتوس، أشعر بأعلى درجة من الطموح والمعنويات”.

View this post on Instagram

As I’m getting ready for my third season as a bianconero, my spirit and ambition are as high as ever. Goals. Victories. Commitment. Dedication. Professionalism. With all my strenght and with the precious help from my teammates and all of the Juventus staff, we work once again to conquer Italy, Europe and the World! Breaking records. Overcoming obstacles. Winning titles and achieving personal goals. To do more and better once and again. To reach higher and to succeed in all challenges that may come our way. Making every year into an adventure better than the one before and winning everything for our fans and supporters. To be the bearers of this amazing and unique passion that is Juventus, and to live up to it’s history, elevating our name, our values and our standards as high as possible. We are Juventus! We are the Champions! We are back and stronger than ever! We are counting on you! All together! Fino Alla Fine! 💪🏽

A post shared by Cristiano Ronaldo (@cristiano) on

وأضاف النجم البالغ من العمر 35 عاما “الأهداف والانتصارات والالتزام والتفاني والاحترافية. بكل ما أمتلك من قوة وبمساعدة ثمينة من زملائي وكل العاملين في يوفنتوس، سنعمل من جديد على غزو إيطاليا وأوروبا والعالم!”.

يُذكر أن رونالدو انتقل إلى يوفنتوس خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية قادما من ريال مدريد الإسباني مقابل 100 مليون يورو بعقد يمتد حتى 2022، بعدما قاد الفريق الملكي للفوز بدوري الأبطال 4 مرات.

ولم يفقد النجم البرتغالي طموحه ويريد تعويض خيبة الخروج من ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا أمام ليون الفرنسي. ومنذ قدومه إلى إيطاليا، أحرز رونالدو الدوري المحلي مرتين لكنه لم يتخط عتبة ربع النهائي في دوري الأبطال، إذ أقصي في هذا الدور أمام أياكس أمستردام الهولندي في 2019، قبل خيبة الموسم الحالي ضد ليون. وسجل 37 هدفا هذا الموسم في مختلف المسابقات، وهو رقم قياسي للاعب من “السيدة العجوز”.

وأضاف نجم ريال مدريد الإسباني السابق “لنقدم المزيد والأفضل للنجاح في كل التحديات التي ستواجهنا. سنجعل كل سنة مغامرة أفضل من التي سبقتها والفوز بكل شيء من أجل المشجعين. لنكن حاملي هذا الصرح العظيم والعشق الفريد لهذا الفريق ونرتقي لتاريخه”.

ويهدف يوفنتوس الذي أقال مدربه ماوريتسيو ساري وعيّن لاعب وسطه السابق أندريا بيرلو، إلى إحراز لقبه العاشر تواليا في الدوري، والبحث عن لقبه الأول في دوري الأبطال منذ 1996.

 

 

اضف رد